رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

تركت مجال دراستها للرسم على الجدران.. «نيرة» موهوبة بالفطرة: «الناس بتحبطني»

كتب: آية أشرف -

07:08 ص | السبت 29 يناير 2022

نيرة

رسوماتها تخطفت الأنظار، لدقتها وإبداعها فيه، فمنذ أن كانت بالمرحلة الابتدائية لفتت أنظار معلميها وزملائها بالفصل بسبب رسوماتها على الورق، من دون معلم وظلت تتفوق على نفسها، حتى تحول الأمر من هواية إلى عمل.

«نيرة أشرف» صاحبة الـ22 عاما، من طنطا، على الرغم من دراستها بكلية التربية شعبة اللغة الإنجليزية، قسم الاحتياجات الخاصة، فإن هوايتها القديمة ظلت تُلح عليها حتى اتخذتها وسيلة لكسب المال، وإظهار هوايتها، ونقل موهبتها للغير: «بدأت اشتغل في الرسم من 4 سنين، واشتغلت على طول مخدتش كورس، لأني موهوبة من وأنا صغيرة».

الرسم على الجدران، والجدريات، وتغير مظهر الغرف والجدران بريشتها من أسعد لحظاتها، وهي تصعد على السلم الخشبي والسقالات محاولة تنفيذ الرسومات على أكمل وجه، وفقا لحديثها لـ«هن»: «حبيت جدًا الرسم على الحيطان، وبدأت اشتغل في كافيهات ومشاريع وبيوت بعمل ليهم الديكور بتاعهم».

وعن وقت الانتهاء من الرسومات، أكدت «نيرة» أن الأمر متوقف على المساحة: «ممكن أسبوع وممكن شهر». 

الإحباط سيطر عليا وممكن اسيب الموضوع كله

حالة من الإحباط تنتاب الفتاة العشرينية، بسبب عدم تقدير البعض لعملها ومجهوها: «الناس اللي حوالينا مش مقدرين الفن ومفكرينه زي الطباعة، ميعرفوش إن ده كله يدوي والأدوات غالية جدا».

وتابعت: «الصراحة بتهز، لأن مش كل الناس بتقدر الفن والموهبة دي، ولازم الناس دي تبقى واعيه، لأن التشجيع بيفرق كتير».