رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

تحذير.. إصفرار الوجه إشارة إلى أمراض خطيرة: «مش أنيميا بس»

كتب: هبة سعيد -

05:43 م | الإثنين 24 يناير 2022

إصفرار الوجه

«وشك أصفر.. عندك انيميا»، من الاعتقادات الراسخة في أذهان الكثيرين، إذ يرتبط إصفرار الوجه وشحوبته بالإصابة بالأنيميا، ونقص الحديد بالجسم، إلا أنه يوجد العديد من الدلالات الصحية التي ترتبط بشحوبة الوجه، من المحتمل أن يكون إشارة للإصابة بمرض ما، أو نتيجة بذل مجهود شاق.

أسباب شحوب الوجه

في هذا الصدد، قال الدكتور أيمن الشاذلي استشاري الأمراض الباطنية، وعضو الجمعية المصرية لعلاج السكر، إن شحوب الوجه، وإصفراره لا يكون علامة فقط لفقر الدم أو الأنيميا، من المحتمل أن يكون دلالة لحدوث عدد من الأمراض الأخرى، على النحو التالي:

- الإصابة بأمراض الكبد.

- وجود مشكلات في المرارة.

- ارتفاع نسبة البليروبين بالدم.

- بعض أمراض الدم مثل مرض الثلاثيميا وهو مرض جيني.

- إشارة إلى كسل الغدة الدرقية.

- نقص بعض الفيتامينات مثل فيتامين B12.

وشدد «الشاذلي»، في تصريحات خاصة لـ«هن»، على ضرورة عمل تحاليل شاملة، بالإضافة إلى إجراء أشعة تلفزيونية، عند ملاحظة إصفرار بالوجه، لافتًا إلى أن إصفرار الوجه يرجع إلى الإكثار في تناول بعض الأطعمة التي تحتوي مادة الكاروتين أو الأطعمة الملونة.

بعض الأطعمة سبب لإصفرار الوجه

وأكد استشاري الأمراض الباطنية، أن الأطعمة الملونة بإمكانها أن تجعل لون الجلد يميل إلى الإصفرار، موضحًا أن الإصفرار قد يصيب المواليد بعد الولادة مباشرة بشكل مؤقت، ويختفي بعد أسبوعين أو أكثر، ولكن هناك بعض الحالات التي تعاني من إصفرار شديد، وتحتاج إلى مراجعة الطبيب.

 

وأشار الطبيب،إلى أنه توجد بعض الأجناس الذين تميل بشرتهم إلى اللون الأصفر مثل بلاد شرق آسيا، وهذا الأمر لا يعتبر مرضًا، موجهًا بضرورة أخذ التاريخ المرضي لمن يلاحظ إصفرار وجهه، للوصول إلى سبب شحوب الوجه بشكل دقيق، حتى يتثنى العلاج المناسب من قبل الطبيب المختص، كما يلزم عمل فحوصات دورية للاطمئنان على وضائف الجسم الحيوية.