رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

9 طرق آمنة للتعامل مع المرضى.. «العلاج مش دوا بس»

كتب: هبة سعيد -

10:58 م | الثلاثاء 18 يناير 2022

فن التعامل مع المريض

الشعور بالإعياء من أصعب الفترات التي يمر بها الأفراد، إذ يصبح الشخص المريض أكثر حساسية ومتقلب المزاج، ومن المحتمل أن يكون عصبيا وسريع الغضب من الآخرين، لذا يلزم التعامل معه بعناية فائقة، حتى تتحسن حالته بأسرع وقت، نظرًا لأن الجزء النفسي له دور كبير في علاج المريض. 

قال الدكتور وليد هندي استشاري الصحة النفسية لـ«هن»، إن التعامل مع المريض بالشكل الصحيح خلال فترة الإعياء، من أولى الأسباب لمساعدته على اكتمال رحلة العلاج، إذ يلزم الذهاب إلى الطبيب المتخصص عند رؤية شخص يعاني من مشاكل جسدية.

فن التعامل مع المريض

وتابع «هندي» أن التعامل النفسي يمنح المريض الرغبة في الإقبال على الحياة من جديد، ويساعده على تخطي المرحلة الصعبة في وقت أسرع، إذ يلزم توفير قسط كافي من النوم، مع البعد عن نومه على الوسائد والمراتب الصلبة، مع توفير غرفة نوم دافئة خلال الشتاء، «هوا في الصيف»، بالإضافة إلى ضرورة منعه من النوم في وقت القيلولة.

وأشار استشاري الصحة النفسية إلى أنه يلزم تجنب الأحاديث بجانب المريض، وتوفير إضاءة مناسبة بالإضافة إلى حثه على البعد عن استخدام الأجهزة الإلكترونية مثل الكمبيوتر، والهاتف المحمول، والامتناع عن تقديم الوجبات الثقيلة إليه، وإعطاؤه المشروبات التي تساعد على تحسن صحته مثل الليمون، الينسون، والحلبة وتجنب الكافيين.

نصائح للأسرة لمساعدة المريض على الشفاء

ونصح الأسرة بضرورة اتباع نظام غذائي متوازن، مع الاهتمام بتناول المياه على مدار اليوم، ولا يمكن الاستغناء عن الرسائل الإيجابية «نتفهم تعبه، ومنحملوش فوق طاقته ونديله وسائل مساعدة»، ونبه على ضرورة أخذ أجازة للأسرة معًا للبعد عن روتين الحياة «بدون دعم يزداد المريض سوءًا، دعونا نسرق من العمر لحظة قبل ما يتسرق مننا كل اللحظات».