رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

جارة سعودية تعتني بأسرة مصرية مصابة بكورونا في الغربة: أكل وشرب ودلع

كتب: روان مسعد -

08:00 م | الثلاثاء 18 يناير 2022

ندى محمد المصرية التي تعيش بالسعودية

«الطبق ده بيفضل طالع نازل لدرجة أننا بننسى أصلا هو طبق مين».. كانت تلك هي الجيرة قديما في مصر، عبرت عنها الفنانة أنعام سالوسة في فيلم «عسل أسود»، إذ شاركها البطولة الفنان أحمد حلمي، لكنه لا يزال قائمًا تحديدًا في بيت جمع أسرتين واحدة مصرية والأخرى سعودية، إذ ضربت الجارة السعودية، 47 عامًا، أقصى درجات الوفاء مع جارتها ندى محمد، مصرية، 27 عامًا، خاصة بعد إصابة زوج الأخيرة بفيروس كورونا المستجد.

بداية الود المتبادل بين الجيران

قسوة الغربة هي ما جعلت ندى تلجأ لجارتها السعودية، إذ ظهرت على زوجها أعراض فيروس كورونا المستجد، ولأنها نقلت السكن حديثا من «جدة» إلى «الرياض» فقد كانت تجهل أرقام الإسعاف والأطباء، فطلبت من جارتها السعودية المساعدة فورا، تقول ندى محمد في تصريحات لـ«هن»، «قلتلها الحقيني جوزي عنده أعراض وأنا مش عارفة اتصرف»، فوجئت ندى بزوج جارتها يقرع الباب ودخل ليطمئن عليه، وطلب له الإسعاف لكنها رفضت نقله بعد علمهم بإصابته بفيروس كورونا.

من بداية ظهور أعراض كورونا جاءت جدعنة الجارة للمرة الثانية، فقد قدم الزوج السعودي شكوى بنفسه في الإسعاف التي رفضت نقل الزوج، ونقله بسيارته إلى المستشفى مع أخذ كافة الإجراءات الاحترازية، وقاد به السيارة حتى اطمأن عليه، وعاد للمنزل كي يكمل علاجه.

كيف ساعدت الجارة على تخطي أزمة كورونا؟ 

حتى هذا الحين لم تكن «ندى» قد أصيبت بكورونا بعد، إلا أن الأعراض بدأت تظهر عليها هي الأخرى، وبمجرد علم جارتها بذلك بدأ فصل جديد من العلاقات الطيبة تقول ندى، «كل يوم بتكلمني وتطمن عليا، وبتبعتلي كل حاجة على البيت، الأدوية، الأكل، الشرب، الفاكهة، مشروبات ساخنة، وحتى الكحول وأدوات التطهير لدرجة أني مبقتش مصدقة، ومش حاسة بسببها أني في غربة خالص».

تصرفات نبيلة ظهرت من الجارة السعودية جعلت «ندى» تحتفي بها وتشارك الصور والمساعدات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ليحتذي بها الجميع، «من كتر الدلع خلاص مبقتش عايزة أخف، جوز جارتي بيكلم زوجي يوميا وهي بتكلمني يوميا، هو بيجيب لنا أي حاجة محتاجينها من برا، وهي بتبعت كل حاجة على البيت».