رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

دار الإفتاء توضح الفرق بين أنواع التاتو الثلاثة.. فما الذي يحرم وضعه؟

كتب: آية المليجى -

07:51 م | الثلاثاء 07 ديسمبر 2021

دار الإفتاء - أرشيفية

ترغب الكثير من الفتيات في رسم التاتو على أجسادهم، لكن يتعدد الحديث حول حرمانتيه أم جواز فعله وذلك بسبب اختلاف أنواع التاتو، وحددت دار الإفتاء المصرية الأنواع التي يجوز للفتيات رسمها، والنوع الذي يحرم رسمه.

أنواع التاتو

وأجاب عن ذلك الدكتور محمد عبد السميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قائلًا إن التاتو له 3 أنواع، النوع الأول هو تاتو رسم بالحنة أو بالألوان بشكل عام، ويعد ذلك جائزا لأنه غير ثابت فهو رسم على ظاهر البشرة ويزول بعد أسبوع وما إلى ذلك.

أما النوع الثاني وهو تقنية جديدة تعرف بـ«المايكروبليدنج»، الذي بدأ في الانتشار منذ 4 سنوات، وهذا النوع من الوشم لا يكون فيه دم، كما لا يوجد فيه تجلط أصلا، لأنه يكون على الطبقة الأولى أو الثانية من الجلد وتوضع فيه أصباغ، وتستعين به كثير من النساء الذين يعانون من ضعف فى شعر الحاجب ونحو ذلك، وهذه التقنية جائزة لا شيء فيها.

النوع الثالث من التاتو الذي يحرم على الفتيات وضعه

أما النوع الثالث والذي يحرم على الفتيات فعله، وهو الوخز بالإبر، وهو النوع الثابت الذي لا يزال أبدا إلا بعملية بالليزر أو جراحة، عكس تقنية المايكروبليدنج الذي يزول بعد 6 شهور، ويحتاج أن يجدد مرة أخرى.

وأوضح أمين الفتوى أن المايكروبليدنج جائز لأنه ليس داخل في التاتو المحرم الذي يكون بالوخز بالإبر فيقومون بغرز الجلد بالإبر ويضعون تحت طبقات الجلد السبعة أصباغ معينة فتختلط هذه الأصباغ بالدماء وتحدث ألوان معينة، فهذا لا يجوز شرعًا لأنه احتفاظ بنجاسة تحت الجلد من غير داع.

واختتم «عبد السميع» في إجابته أنه بناء على ذلك فالرسم بالحناء وغيرها والمايكروبليدنج جائز شرعًا ولا شيء فيه.