رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

«لو بتعمليها ابعدي عنها فورا».. أضرار وخطورة قضم الأظافر: بتسبب كوارث

كتب: غادة شعبان -

03:03 ص | الأربعاء 08 ديسمبر 2021

قضم الأظافر

يعتبر قضم الأظافر، من أكثر العادات التي يفعلها الكثيرون بمختلف الأعمار، كنوع من تفريغ الشحنة السلبية التي تحدث للشخص تؤثر بالسلب عليه أو كنوع من التخلص من حالات الإجهاد، فيجد البعض أنفسهم تلقائيا يقومون بـ«أكل» الأظافر، كنوع من الحالات العصبية التي تحدث له، ولكنهم لا يدركون مدى خطورتها على الصحة.

ويُقدم «هُن» خلال السطور التالية أضرار قضم الأظافر، وفق موقع «مايو كلينيك».

مشكلة قضم الأظافر

يعتبر قضم الأظافر، من أكثر الطرق الطبيعية التلقائية التي يلجأ إليها بعض الأشخاص للتخلص من الإجهاد أو حالة عصبية معينة، وتشمل تلك العادة أيضا فرك اليدين، لف الشعر على الأصبع أو سحبه، الضغط على الأسنان، أو قرص الجلد، كل هذه العادات يحاول البعض اللجوء إليها للتخلص من التوتر أو الضغوطات النفسية والعصبية.

تلك العادة التي يقوم بها البعض وبخاصة الأطفال، يمكن أن تمتد معهم حتى فترة الشباب والشيخوخة، إذ تصبح ملازمة له ولا يستطع الاستغناء عنها، فتلك العادة تؤدي لتلف الجلد حول الظفر ما يزيد من خطر العدوى بالأمراض، فضلا عن زيادة خطر الإصابة بنزلات البرد والتهابات أخرى عن طريق نشر الجراثيم من الأصابع إلى الفم، بجانب حدوث ضرر كبير في الأسنان والتهابات باللثة.

ويمكن أن يتسبب قضم الأظافر أيضا لحدوث مشكلة لأطراف الأصابع إذ تصبح حمراء ومتقرحة وتتعرض للنزف الشديد، وحدوث تشوهات في الظفر وخلل في النمو، وتصيب الشخص بنوع من الخجل والقلق.

نصائح للتقليل من قضم الأظافر

ولحل تلك المشكلة والتغلب عليها يجب اتباع العديد من النصائح أهمها: «الحرص على ممارسة الرياضة لإزالة حدة التوتر والقلق، شغل اليد أو الفم بالطرق البديلة كتناول العلكة أو الحلوى أو العزف على آلة موسيقية، وضع أطعمة مرة على الأظافر لمنع قضمها».