رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

هدى شحاتة عبدالجواد.. حكاية مرض غير شائع حوّلها لأطول امرأة في العالم

كتب: آية المليجى -

07:00 م | الأحد 05 ديسمبر 2021

هدى شحاتة عبدالجواد أطول امرأة في العالم

هدى شحاتة عبد الجواد، الحاصلة على 3 أرقام قياسية بموسوعة جينيس كأطول امرأة في العالم، اللقب الذي ظل مقترنًا بابنة محافظة الشرقية، بسبب ضخامة أطرافها وطولها غير العادي، مازال يتصدر تريند محرك البحث العالمي «جوجل» بعدما رحلت أمس عن عالمنا، ليخيم الحزن على أهالي عزبة الشيخ حسانين التابعة لقرية الجمالية بمركز الحسينية بمحافظة الشرقية، حيث مسقط رأسها.

وكانت هدى شحاتة عبد الجواد، تملك أكبر يد لامرأة على قيد الحياة 24.3 سنتيمتر ليدها اليسرى، وأكبر قدم لامرأة على قيد الحياة 33.1 سنتيمتر في قدمها اليمنى، وأوسع مدى لذراعي امرأة على قيد الحياة بـ236.3 سنتيمتر.

وحصل شقيقها أيضا الأكبر «محمد» البالغ من العمر 34 عامًا، على رقمين قياسيين، هما أوسع مدى لذراعي رجل على قيد الحياة بـ250.3 سنتيمتر، وأعرض مدى ليد رجل على قيد الحياة بـ31.3 سنتيمتر عن يده اليسرى.

وأصيبت «هدى» وشقيقها «محمد» بمرض العملقة النخامية وتحولت حياتهما لمعاناة كبيرة، إذ واجها التنمر بسبب ضخامة أطرافهما عن الحد الطبيعي، كما أنها ينتميان لأسرة بسيطة ووفرت احتياجاتهما الأساسية بالكاد.

وفي التقرير التالي يرصد «هن»، ما هو مرض العملقة النخامية الذي أصيب الشقيقان وبسبب أصبحت «هدى» أطول امرأة في العالم، بحسب ما ذكره موقع «مايو كلينك».

مرض العملقة النخامية

مرض العملقة النخامية من الأمراض غير الشائعة هو اضطراب تضخم الأطراف، يحدث عندما تفزر الغدة النخامية كمية كبيرة جدًا من هرمون النمو على مدار فترة زمنية طويلة، والغدة النخامية هي غدة صغيرة تقع عند قاعدة الدماغ خلف جسر الأنف، والمسئولة عن إفراز هرمون النمو وهرمونات أخرى.

عندما تفرز الغدة النخامية هرمون النمو في مجرى الدم، فإنه يحفز الكبد على إفراز هرمون يسمى عامل النمو شبيه الأنسولين-1 (IGF-I)، المسؤول عن نمو العظام والأنسجة الأخرى، وعند إفراز كمية كبيرة من هرمون النمو، فإنه يؤدي إلى إفراز كمية كبيرة من عامل النمو شبيه الأنسولين-1، بالتالي تظهر مؤشرات اضطراب تضخم الأطراف وأعراضه ومضاعفاته.

وغالبًا يكون الورم هو أكثر الأسباب شيوعًا لإفراز كميات كبيرة جدًا من هرمون النمو لدى البالغين:

أورام الغدة النخامية

تنتج أغلب حالات اضطراب تضخم الأطراف بسبب وجود ورم غير سرطاني (ورم غُدّي) في الغدة النخامية، ويفرز الورم كميات زائدة من هرمون النمو، ما يؤدي إلى ظهور العديد من مؤشرات اضطراب تضخم الأطراف وأعراضه، وتظهر بعض أعراض اضطراب تضخم الأطراف، مثل الصداع وضعف البصر، نتيجة الورم الضاغط على أنسجة الدماغ القريبة.

الأورام غير النخامية

تتسبب الأورام الموجودة في أجزاء أخرى من الجسم، مثل الرئتين والبنكرياس، في إصابة عدد قليل من الأشخاص باضطراب تضخم الأطراف وفي بعض الأحيان، تفرز هذه الأورام هرمون النمو، وفي حالات أخرى، تفرز الأورام هرمونًا يسمى الهرمون المطلق لهرمون النمو (GH-RH)، الذي يحفز الغدة النخامية على إفراز المزيد من هرمون النمو.

أعراض العملقة النخامية

تعتبر ضخامة اليدين والقدمين من أكثر العلامات شيوعًا لاضطراب تضخم الأطراف، وأيضًا يسبب اضطراب تضخم الأطراف تغيرات تدريجية في شكل الوجه، مثل بروز عظم الفك السفلي والحاجبين، وتضخم الأنف، وزيادة سماكة الشفتين، واتساع الفُسحة بين الأسنان.

ضخامة اليدين والقدمين.

تضخم ملامح الوجه، بما في ذلك عظام الوجه والشفتين والأنف واللسان.

تحول الجلد إلى جلد خشن دهني سميك.

فرط التعرق وتغير رائحة الجسم.

ظهور زوائد صغيرة في نسيج الجلد (الطغوة الجلدية).

الإجهاد وضعف المفاصل والعضلات.

ألم المفاصل وصعوبة تحريكها.

تحول صوت المصاب إلى صوت عميق وأجش نتيجة تضخم الأحبال الصوتية والجيوب الأنفية.

الشخير الصاخب بسبب انسداد مجرى الهواء العلوي.

مشكلات في الرؤية.

نوبات صداع قد تكون متواصلة أو شديدة.

عدم انتظام دورة الحيض عند النساء.