رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

المكملات الغذائية للسيدات عند بلوغ الـ50.. أبرزها «الكالسيوم والماغنيسيوم»

كتب: هبة سعيد -

04:27 ص | الثلاثاء 30 نوفمبر 2021

مكملات للسيدات بعد الخمسين

بلوغ الخمسين من العمر بمثابة إشارة للتغيرات الملحوظة التي سوف تطرأ على الصحة العامة بالنسبة للعديد من السيدات، ربما من التغيرات الهرمونية التي تحدث من انقطاع الطمث إلى التغيرات في الصحة العقلية، إذ تضطر الكثير من النساء إلى اللجوء إلى المكملات الصحية في تلك المرحلة العمرية لتعويض الاضطرابات التي تحدث في صحة أجسامهن.

أهم المكملات الغذائية للسيدات اللائي بلغن الخمسين

ليس من المهم الانتظام على روتين محدد للاستمتاع بجسم أكثر صحة، بإمكان المكملات الغذائية أن تحدث اختلافًا، لذا ترصد «هن» في التقرير التالي أهم المكملات الغذائية وفقًا لمجلة «Eat This Not That»، وهو موقع طبي متخصص في التغذية السليمة.

- فيتامين «د»

أثبتت الدراسات أن فيتامين «د» من أهم العناصر التي يلزم أخذها لأصحاب الخمسين عامًا، له الدور الفعال للقيام بالعمليات الداخلية داخل الأجسام، حيث إنه مفيد لمحاربة الالتهاب، يدعم النوم الصحي، يحافظ على صحة العظام، إذ ينصح الباحثون بتناوله بشكل يومي.

- الكالسيوم

بعد بلوغ سن الخمسين، تحتاج أجسام النساء إلى نسبة كبيرة من الكالسيوم 1200 مللي جرام يوميًا، لأن التغيرات الهرمونية في هذه المرحلة تزيد من خطر هشاشة العظام وفقدانها.

- الماغنيسيوم

لتحسين الأداء في التدريبات الخاصة التي يقوم بها أصحاب الخمسين عامًا، يلزم جمع الماغنيسيوم في النظام الغذائي إذ يعاني من نقصه الكثير من النساء في تلك المرحلة، ما يؤدي إلى تقلصات العضلات، الضعف، الصداع، الإرهاق، لذا يلزم حصول النساء ما يعادي 320 ملليجراما من الماغنيسيوم بشكل يومه لتجنب نقصه.

بالإضافة إلى الحرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف في شكل مكمل، للتحسين من صحة الجهاز الهضمي فقط، ولكن تقلل من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، فالنساء في عمر الخمسين يحتاجين نصف الاحتياجات اليومية من الألياف.