رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

من المسؤول عن فشل الأبناء في الدراسة؟.. استشاري علاقات أسرية يجيب

كتب: محمد خاطر -

10:00 م | الإثنين 29 نوفمبر 2021

أرشيفية

قالت ماري الطوخي، استشاري علاقات نفسية وأسرية، إن الدراسات التربوية التي أجريت مؤخرًا، أثبتت أن السبب الأول في فشل الأبناء دراسيًا هو غياب الآباء، وذلك بسبب انشغالهم بأعمالهم أو تملصهم من مسؤولية أبنائهم أو أي شيء آخر يمنع التواصل بين الطرفين. 

وأوضحت «ماري»، خلال استضافتها ببرنامج «الحياة اليوم»، المذاع على شاشة «الحياة»، وتقدمه الإعلامية لبنى عسل، أن عدد كبير من الرجال يؤمنون بمعتقد خاطئ يجعلهم يعتبرون أن مسؤولياتهم الوحيدة في حياة أبنائهم، تتمثل في توفير الأموال التي يحتاجونها، متابعة: «بيبقى فاكر نفسه atm بالنسبة لأولاده، وطالما بيجيب لهم الفلوس اللي محتاجينها، يبقى كدا بأقوم بدوره على أكمل وجه».

توفير وضع مادي جيد للأبناء 

وأشارت استشاري العلاقات الأسرية، إلى أن هناك نسبة كبيرة من النساء حاليا يعملن، ولديهن حياتهن العملية، ورغم ذلك يقمن بكل أدوراهن مع أبنائهن بشكل كامل، في الوقت الذي يظن فيه الكثير من الآباء، أنهم يقومون بكامل دورهم لطالما يواظبون على عملهم، ويستطيعون توفير الوضع المادي المريح لأولادهم.

خطأ كبير يقع فيه الرجال

وأكدت أن الرجل عليه أن يدرك خطأ ذلك، ويحاول مشاركة زوجته في مهام رعاية وتربية أبنائهما، مشددة على ضرورة شعور الأبناء، بتواجد آبائهم دائما ومشاركتهم في كل أمورهم.

ولفتت إلى أن الآباء أيضًا حين يقدمون على الاهتمام والمشاركة في تربية أبنائهم ومذاكرة دروسهم، عليهم أن يفعلوا ذلك بالشكل الصحيح، وليس من باب المشاركة فقط، متابعة: «مينفعشي يبقى بتذاكر لابنك وأنت بتتعصب عليه طول الوقت، أو بتزعقله على أقل حاجة، وتفتكر إنك كدا قومت بدورك».