رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

هجوم نسائي على مبروك عطية بسبب فتاوى «الطلاق والميراث والضرب»

كتب: أشرف محمد -

10:36 م | السبت 27 نوفمبر 2021

هجوم نسائي على مبروك عطية

بين الحين والآخر، يخرج الدكتور مبروك عطية الداعية الإسلامي بتصريحات تثير جدلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، وبعضها يتسبب في غضب سيدات المجتمع، وعلماء الأزهر، مما يجعلهم يشنون حملات هجوم عليه، ويرصد «الوطن» في هذا التقرير الهجوم النسائي على الدكتور مبروك عطية بسبب فتاوى الطلاق والضرب والميراث في الفترة الأخيرة.

هجوم مايا مرسي على مبروك عطية

شنت الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، هجوما علي الدكتور مبروك عطية بعد تصريحاته الأخيرة عن تعدد الزوجات، حيث قالت «د. مبروك عطية تصريحاتك لا تهمنا.. وسؤالي لحضرتك لو عندك بنات وتزوج الزوج عليها، هيكون ده ردك لها؟»، واستندت إلى ما قاله الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر إن تعدد الزوجات حق مقيد وبرخصة، والرخصة لا بد لها من سبب.

 

هجوم فريدة الشوباشي على مبروك عطية

وهاجمت الكاتبة الصحفية فريدة الشوباشي، عضو مجلس النواب، الدكتور مبروك عطية بعد تصريحاته بشأن ضرب الزوجات، حيث علقت على تصريح مبروك عطية بشأن طرب الزوجات قائلة: «وفيها إيه لما الزوجة تضرب الزوج مثلما يفعل، والزوج اللي يضرب زوجته يستحق الدبح، والضرب وسيلة العاجز الضعيف ويحمل جزءا من التوحش الذي لا تقبله الإنسانية، كما طالبت بوجود قانون يُعاقب الزوج المتعدي على زوجته بالضرب».

 

هجوم بسمة وهبة على مبروك عطية

وانتقدت الإعلامية بسمة وهبة الدكتور مبروك عطية بعد تداول فيديو له على مواقع التواصل الاجتماعي وهو يعتدي على أحد المصلين في مسجد، وعلقت على ذلك مهاجمة الدكتور مبروك عطية «خلقه ضيق وانفعل على الحاضرين ولم يتمتع برحابة الصدر، ومجمل فيديوهات الشيخ مبروك عطية، هنلاقي فيها طول الوقت ضيق الصدر بشكاوى الناس، ومفيش إنصات كاف، وفيه ردود عنيفة أو بعد عن المناقشة الفقهية لصالح شوية كلمات تصنع شو وتعمل إيفيه».

 

هجوم آمنة نصير على مبروك عطية

وأطلقت الدكتورة آمنة نصير، أستاذ العقيدة بجامعة الأزهر، هجوما عنيفا على الدكتور مبروك عطية بعد تصريحاته عن ضرب الزوجات، وعلقت قائلة إن المرأة مكانتها أن تُكرم لا أن تهان، مضيفة أن إنفاق الزوج علي البيت لا يتيح له ضرب زوجته، مؤكدة رفضها لكل التصريحات الأخيرة التي قالها مبروك عطية

تصريحات مبروك عطية عن الطلاق والتعدد

كان عطية قد قال عن التعدد: «الشرع أمر الرجل ألا يترك زوجته معلقة، العدل بين الزوجات ليس شرطا في صحة الزواج، وليس داخلًا في أركان الزواج؛ لأنه أمر خفي، فيه شروط صحة زي الولي و2 شهود ودي شهود صحة، الرجل يجب أن يطلق زوجته إذا طلبت الطلاق بسبب الزواج الثاني».

وأضاف عطية: «لا يحق للمرأة منع الرجل من الزواج بامرأة ثانية، وليس لها أيضا الحق في طلب الطلاق بسبب زواج زوجها من زوجة ثانية، ولكن لها حق المطالبة بالطلاق في حالة إذا كان الرجل يضربها ولا ينفق عليها، أما إذا طلبت الطلاق بسبب الزواج فمصيرها جهنم يوم القيامة»

ضرب الزوجات

وتابع: «هناك قاعدة من يوم ما ربنا خلق العالم لغاية يوم القيامة، النساء مبالغات في الشكوى، هذه قاعدة لازم نحطها قدام عينينا، فيه قاعدة تقول لو الإنسان قام من النوم وضرب فورًا أو دخل على البيت وضرب فورًا، فهذا شخص يحتاج مستشفى أمراض عقلية لأنه أكيد عنده مرض، أما الإنسان الطبيعي لا يمكن أن يصل لهذه الدرجة إلا بعد درجة استفزاز قوية جدًا».

تصريحات مبروك عطية عن الميراث

وأكد أن من يكتب ميراثه لبناته في حياته يتعدى حدود الله، وكل إنسان حر في ماله ببيعه أو رهنه أو غيره، لكن هناك قيودا على الحرية في التصرف في المال، مشددًا على أن هناك ضمانات شرعية للمصالح، وأن أحكام المواريث ذكرت في القرآن الكريم، وهو ما اعتبره بعض الفتيات دعوة لحرمانهن من هبة آبائهن.