رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس مجلس الادارة:

د. محمود مسلم

رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

صحة

دليلك السحري لـ خفض مخاطر تدهور الذاكرة.. 5 أطعمة ومشروب للعظماء

كتب: ندى نور -

09:50 ص | الثلاثاء 09 نوفمبر 2021

أطعمة تساعد على خفض مخاطر تدهور الذاكرة 

تدهور الذاكرة، وفقدان القدرة على الانتباه، لا يتوقفان عند سن معين، ورغم شيوع تلك الأعراض بين كبار السن، إلا أنها قد تلاحق الشباب أيضا، لأسباب مختلفة، منها سوء التغذية، وعدم منح الجسم العناصر التي يحتاجها لتنشيط أجهزته، خاصة تلك التي تساهم في تعزيز صحة الدماغ، وتخفيض مخاطر ضعف الذاكرة وغياب التركيز، التي يمكن الحصول عليها عبر عدد من الأطعمة والمشروبات، بحسب موقع «health line» الطبي.

أطعمة ومشروبات لـ خفض مخاطر تدهور الذاكرة 

الأسماك الدهنية

فوائد عديدة للجسم يمكن اكتسابها من خلال الأسماك الدهنية، منها تعزيز صحة القلب والدورة الدموية، بالإضافة إلى فوائدها في تحسين الذاكرة، ويرجع ذلك إلى ارتفاع مستويات أوميجا 3 في المأكولات البحرية، التي تساعد على تقليل التدهور العقلي المرتبط بالعمر، والحد من خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

البروكلي

يحتوى على مضادات الأكسدة، الذي يتمتع بالعديد من الفوائد الصحية للدماغ، بجانب المزيد من العناصر الأخرى المفيدة، منها فيتامين «ك»، الذي يلعب دورا فعالا في خفض تدهور الذاكرة، ليس فقط، بل يساهم أيضا، في تحسين وظائفها.

الشوكولاته الداكنة

تناول كميات معتدلة من الشوكولاتة الداكنة، يمكن أن يكون مفيدا للعقل، نظرا لتوافر مضادات الأكسدة في مكوناتها، كما يحتوي مسحوق الكاكاو الذي يعد أبرز مكوناتها، على مادة الكافيين والفلافونويد، التي ثبت أنها تعزز صحة الدماغ.

فوائد المكسرات

تحتوى المكسرات على مجموعة من الدهون الصحية، التي ترتبط بخفض مخاطر تدهور الذاكرة، والتدهور المعرفي لدى كبار السن، ووفقا لدراسة أجريت عام 2016، أكد العلماء أن محتوى فيتامين «A»، يبطىء التدهور العقلي.

مشروب القهوة

رغم أن القهوة من المشروبات الشعبية، إلا أنها توصف بمشروب العظماء، ويزيد الكافيين الموجود فيها من حالة اليقظة، ويحسن الحالة المزاجية، ويجعل التركيز أكثر حدة، ووجدت دراسة أن الذين يشربون القهوة، في الصباح أو بكميات قليلة طوال اليوم، هم أكثر فاعلية في المهام التي تتطلب تركيز، ويرتبط شربها على المدى الطويل بتقليل خطر الإصابة بالأمراض العصبية، مثل الشلل الرعاش والزهايمر.

البرتقال

يمكن الحصول على فيتامين «C»، يوميا عن طريق تناول برتقالة متوسطة الحجم، إذ يعتبر هذا الفيتامين عاملا رئيسيا في منع التدهور العقلي، المرتبط بالشيخوخة ومرض الزهايمر.