رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

بعد 16 عاما.. سيدة عجوز يعود لها البصر بشبكية صناعية: «نظرها رجع 100%»

كتب: هبة سعيد -

08:33 م | الخميس 28 أكتوبر 2021

علماء أسبان يساعدون سيدة لعودة رؤيتها بالشبكية الصناعية

استطاع علماء أسبان مساعدة «برنارديتا غوميز» صاحبة الـ57 عامًا على الرؤية مرة أخرى بعد أن فقدت بصرها منذ 16 سنة، بعدما دمر الاعتلال العصبي البصري السام حزمة الأعصاب التي تربط عينيها بعقلها، إذ قام الأطباء بزرع نظام داخل رأسها ساعدها على التعرف على أشكال وحروف مختلفة، ويتكون هذا النظام الذي صممه علماء في جامعة ميغيل هيرنانديز في إلتشي «UMH»، في مقاطعة أليكانتي الإسبانية وتمت هذه التجربة بالتعاون مع علماء من المعهد الهولندي لعلم الأعصاب وجامعة «يوتا» في الولايات المتحدة، من زرع 96 قطبا كهربائيًا جرى وضعه في المنطقة الخلفية للمخ، والمسؤولة عن الرؤية.

فريق طبي يقوم بتجربة علمية على كفيفة ليعود نظرها من جديد

وتعتبر هذه المرة هي الأولى التي أجرت بها هذه التجربة على شخص كفيف، ويبحث الفريق الآن عن متطوعين جدد لنقل التجربة إلى مكان أفضل بعدما كانت مقتصرة على زرعها للأشخاص الذين يعانون من الشلل حسبما صرح «إدواردو فرنانديز»، مدير مجموعة الهندسة العصبية الطبية الحيوية، كما قالت غوميز: «أجريت عملية الزرع في يوم الاثنين 22 أكتوبر 2018 وثاني يوم بدأنا تنفيذ التجربة»، مشيرة إلى أنه خلال الأشهر الثلاثة الأولى للتجربة، لم يحرزوا الكثير من التقدم، وبعد ذلك بدأت تدرك التغيرات في الكثافة، تقول: «كنت أرى شيئًا مثل الترتر، وبعد ذلك بدأت أرى أشرطة ضيقة، قضبان واسعة، مربعات ثم تعلمت التمييز بين الأنماط».

جوميز: أصبحت تميز بعض الحروف بعد أن كانت لا ترى شيئًا

وقصدت «جوميز» أنه منظرًا شائعًا عند المكفوفين حسبما وضح إدواردو فرنانديز، ونجحت السيدة في التعرف على بعض الأشكال والحروف، ونسبة التحسن ترواحت بين 81.4% إلى 100%، أما في الشهر السادس والأخير من التجربة، استطاع فريق العلماء تشغيل عدد كبير من الأقطاب في وقت واحد مما ساعد «جوميز» في تمييزبعض الحروف مثل« L وC وV وO »، ولكن واجهتهم صعوبات في التعرف على بعض الحروف الأخرى لصعوبة تحديد أين تكمن المشكلة، ويعمل الفريق على تطوير التجربة لمساعدة الأكفاء مثل هذه السيدة، وعودة أمل الرؤية مرة أخرى.