رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

عملية تجميل للشيف سارة عبد السلام بسبب القطط: «هفضل أحبهم بردو»

كتب: هبة سعيد -

07:03 م | الثلاثاء 26 أكتوبر 2021

الشيف سارة عبدالسلام

بجروح وأربطة على وجهها، وفي بث مباشر، ظهرت الشيف سارة عبد السلام، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تروي تفاصيل الجراحة التجميلية التي خضعت لها، ولتطمئن أصدقائها على حالتها الصحية، والأسباب التي أدت إلى تشويه وجهها بهذا الشكل المفزع.  

«أنا اتصدمت من اللي حصلي وحققت تارجت في الغرز».. هكذا بدأت تروي الشيف سارة عبد السلام مقدمة برنامج «سنة أولى طبخ» على فضائية «PNC Food»، بثها المباشر، موضحة سبب الإصابة التي أعلنتها عبر «فيس بوك» منذ أيام، قائلة: «حبايبي هغيب عنكم كام يوم كده للتعافي من إصابة شديدة بالوجه أدت إلى جراحة تجميلية امبارح».

وعن سبب الجراحة التجميلية التي أجرتها، روت «سارة» أنها بسبب القطط التي تتعلق بهم بشدة، إذ أثمر ذلك الحب بتشوه وجهها بخياطة أسفل الحاجب وفي جفن العين، قائلة «عديت 16 غرزة مش عارفة أعد الباقي»، موضحة أنها تربي قطتين متعلقين بها، يجلسون دومًا بغرفتها.

القطط تتسبب في تشويه وجه سارة 

«في يوم الخميس، كنت نائمة ثم استيقظت على فزع شديد بشىء تساقط على وجهي، أدركت بعدها أنها قطة جلست أعلى سريري وهي نائمة، ولأن القطط تخاف على نفسها بشكل كبير، عند مواجهتها الضرر تتشبس بكل قوة فيما يمكن أن ينجيها، انزلقت القطة من أعلى السرير، وكان وجهي هو وسيلة الدفاع للقطة، فتشبثت بوجهي وأنا نائمة بكل قوتها، فغرزت أظافرها في جبيني وجفن عيني، في هذا الحين فزعت وشعرت بالبلل على وجهي أسرعت للنظر في المرأة غير مدركة ما حدث لي، وأخذت أنظف وجهي حتى أيقنت أن الدماء تسيل من وجهي وليست دماء من القطة». 

لم تتمالك «سارة» أعصابها، وتحركت على الفور إلى الطوارىء إذ تكتشف أن حالتها تتطور، وهناك جرح بعرض الجفن وآخر بعرض القورة، كما أنها ذهبت للعديد من أطباء التجميل وجميعهم نفس الرد أن الجرح ليس سطحي، ويحتاج لعملية جراحة تجميلية، وحجزت في نفس اليوم بالمستشفى وأخذن بينج كلي ثم أجرت العملية التجميلية بالإضافة أنها أخذت التطعيم، ومنذ ذلك الوقت والجرح وضع عليه شاش وأربطة حتى يزيله الطبيب لتكملة إجراءات العلاج، قائلة: «أنا مش خايفة من حاجة هو كله في الخضة اللي صحيت عليها، ربنا ما يكتبها على حد»، مشيرة إلى أنها تداوم في رحلة علاج. 

«مشي القطط من البيت بقى كفاية أذى كده»، تلك كانت هي ردود متابعين الشيف سارة، بعد الحادثة قائلين:«إن شاء الله هتكوني كويسة ومش هتسيب أثر»، والتي ردت عليها موضحة أنها رغم الأذى الذي حدث لها من القطط لا يمكنها الاستغناء عنهم، وتطمئن متابعيها بأنها بخير وفي تحسن وتواظب في علاجها، أما بالنسبة لترك أثر بوجهها فلا يسبب لها ذلك أزمة واصفًة:« هبقى بني ادم بعلامة في وشه عادي، ايه المشكلة؟».

الشيف سارة: لو بتربوا حيوانات اقفلوا باب الأوضة عليكم وانتوا نايمين

ونصحت سارة متابعيها اللذين يحيون تربية الحيوانات الأليفة من خلال تجربتها التي وصفتها بـ«حادثة قدرية غريبة، ولكن قدر ولطف»، بإغلاق الغرفة عليهم أثناء نومهم وترك الحيوانات بالخارج، والمحافظة على هدوء الأعصاب في حالة تسبب ضرر من حيوان أليف «كل حاجة ليها علاج»، وأنها ستظل كما هي تحب القطط، مشيرًة انها تنصدم برد فعل بعض الناس حول رغبتهم في تركها لقططها قائلة: «نفترض ابني اللي عمل كده، هتقولوا ارميه في الشارع؟»، فيظل تعلقها وحبها الشديد للقطط كما هو حتى بعد ما حدث لها.