رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

«مريم» تتخصص في صناعة التورتات «على كل شكل ولون»: خدت كورسات وبقا ليا زبون

كتب: كيرلس مجدى -

10:04 م | السبت 23 أكتوبر 2021

مريم مع الحلويات من صنعها

رغم دراستها لمجال يبعد كثيرا عن فنون المطبخ والطهي، إلا أن «مريم جاد»، 35 سنة، ابنة مدينة الإسكندرية، تمكنت من اقتحام مجال صنع الحلويات والتورتات، رغم أنها خريجة كلية الآداب، في تخصص علم النفس، إلا أن وجودها كربة منزل دون عمل، جعلها تستكشف مهارات عديدة بداخلها.

من الكروشيه إلى الحلويات

السيدة السكندرية المتزوجة، ولديها ولد وبنت «تؤام»، عمرهما 8 سنوات، عشقت منذ صغرها شغل «الهاند ميد» بكل ما يحويه من أشغال يدوية، حيث أتقنت عمل «الكروشيه والتريكو والكنفا والليسيه والتفصيل»، إلا أنها في الآونة الأخيرة عشقت عمل الحلويات وصنع «تورتة عجينة السكر».

تعلمت صناعة التورتة من الإنترنت

وتقول مريم: «الأول بدأت الموضوع كهواية، وكنت بتفرج على فيديوهات كتير عربي وأجنبي عن التورتة، فحبيت أتعمق أكتر وأحترف، فأخذت كورسات في صنع التورتة، ولسه عندي طاقة أكتر إني أتعلم حاجات أكتر وأكتر في شغل التورتات، وشغل الهاند ميد عموما».

«مريم» تبيع التورتة على جروب خاص 

تلك التجربة، مهدت لها الطريق لإطلاق «جروب» خاص بها على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» لبيع التورتة أون لاين: «العميل بيبعتلي صورة التورتة وبيبقا عايز زيها، فبعمل زيها بس لازم أحط التاتش بتاعي»، لافتة إلى أن توقيتات صناعة التورتة تختلف حسب المطلوب ما بين يوم إلى أسبوع.

وعن التكلفة، أشارت مريم، إلى أن الأسعار تبدأ من 160 جنيها، بينما تورته عجينة السكر، تبدأ من 220 جنيها، على حسب «الديزاين والمقاس».

زوج «مريم» يساعدها على النجاح

وفي فترة صغيرة، نجحت «مريم» في هذا المجال، مؤكدةً أن ذلك يرجع إلى تشجيع زوجها: «جوزي دايما بيشجعني وبيدعمني حتى في البيت بيشيل عني المسؤولية، لو أنا عندي شغل، وكمان لو عايزة خامات بيروح يجيبها لي»، مشيرة إلى وجود صديقة لها أيضا تدعمها وتشجعها بشكل دائم.