رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

تعصي زوجها وتسرق أمواله وتفسد ابنتها.. هل الطلاق حل مثالي؟ «فيديو»

كتب: منة الصياد -

09:48 ص | الخميس 21 أكتوبر 2021

طلاق

عدم الطاعة من الزوجة، أزمة كبيرة يواجهها العديد من الرجال، وغالبا ما تؤدي إلى اندلاع أغلب المشكلات الأسرية، التي قد تنتهي بالطلاق في بعض الأحيان، وفي الوقت نفسه تتسرب المخاوف إلى قلب الرجل قبل اتخاذ قرار الانفصال، ويكون مرجعه الأساسي الحكم الشرعي في حال زوجته، وتلك الأزمة كانت محور تساؤل ورد إلى دار الإفتاء المصرية.

حكم طلاق الزوجة التي تعصى زوجها

طرح أحد الأزاوج، تساؤلًا على دار الإفتاء المصرية، قال خلاله: «لو في زوجة سرقت من ورا زوجها 7 آلاف جنيه وصرفتهم، وكمان بنتها بتعمل حاجات غلط، وبتداري عليها كتير أوي، ومبقاش يهمها عقاب الزوج، فهل حلال طلاقها؟».

خلال مقطع فيديو بُث عبر القناة الرسمية لدار الإفتاء، على منصة الفيديوهات «يوتيوب»، أكد أحد أمناء الفتوى، جواز طلاق الزوجة في هذه الحالة، قائلًا: «إن وقوع الطلاق حلال ولا مانع فيه».

الطلاق تحت تأثير «الوسواس القهري»

 توجه زوج آخر، بتساؤل إلى دار الإفتاء، أوضح خلاله أنه يعاني من الإصابة بمرض الوسواس القهري، الذي يحثه خلال الآونة الأخيرة على تطليق زوجته دون سبب، قائلًا: «عندي وسواس قهري، واليومين دول ماسك موضوع الطلاق، عايزني كل شوية أقول جوايا مراتي طالق، وأنا بحاول أمسك نفسي، بس من كتر الزهق تلفظت به، وقلت مراتي طالق، وأنا مش عايز أطلق ولا حاجة، فهل الطلقة تقع ولا لا؟».

وأكدت دار الإفتاء، في ردها على السؤال، أن الطلاق لا يقع تحت تأثير الوسواس القهري، وأنه يجب على الزوج الإكثار من الاستغفار، والرجوع إلى الله عز وجل، والتحصين من الوسواس بقراءة القرآن، والتحصين بآيات الله والذكر الدائم، حتى يُبعد تلك الوساوس عن خاطره قدر الإمكان.