رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

سائلة: زوجي أجبرني على عقوق والدتي.. والإفتاء ترد «فيديو»

كتب: منة الصياد -

04:15 ص | الخميس 21 أكتوبر 2021

صلة الرحم

اشتعال المشكلات بين الحموات وأزواج أبنائهن، أزمة كبيرة تواجهها العديد من البيوت، وتؤدي إلى حدوث قطع في الصلة بين الأم وابنتها، أو الأم وزوج ابنتها أحيانا، وهو ما عرضته زوجة أمام دار الإفتاء المصرية؛ إذ توجهت بسؤال جاء مضممونه: «جوزي حلف عليا ما أكلمش أمي، هل في ضرر لو كلمتها من وراه؟».

الإفتاء توضح حكم إجبار الزوج على قطع صلة زوجته بأمها

وخلال مقطع فيديو عبر القناة الرسمية لدار الإفتاء المصرية على منصة الفيديوهات «يوتيوب»، رد أحد أمناء الفتوى قائلًا: «الأمر بقطع صلة الرحم وعقوق الوالدين لا يجوز شرعًا، لكن يجب على السائلة تفهم الأزمة التي بين زوجها ووالدتها، والعمل على حلها ومصالحتهما، وليس تعقيد الأمر أكثر من ذلك».

الإفتاء توضح أحقية صلة الرحم بعد وفاة الأب والأم

وعلى جانب آخر، أوضح الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، مدى أحقية صلة الرحم بعد وفاة الأب والأم، وذلك ردًا على سؤال أحد المتابعين عبر الصفحة الرسمية للدار.

وقال «ممدوح»، إن صلة الرحم تتم بعد وفاة الأب والأم والعم والخال للأقرب من الأهل، لافتا إلى أن صلة الرحم ليس لها شكلًا محددًا، «فمجرد الاتصال التليفوني يعتبر صلة للرحم، والوقوف في المجاملات والمناسبات الخاصة أيضًا يمثل صلة للأرحام».

مشروعية حدود صلة الرحم بين زوجات الأشقاء

فيما رود سؤالًا للدار أيضًا، بشأن وجود صلة رحم بين زوجات الإخوة.

وأوضح أحد أمناء الفتوى خلال الإجابة على هذا السؤال، أنه لا توجد علاقة قرابة تصل لصلة الرحم، لافتًا إلى أن لا بد من وجود الاحترام والود في هذه العلاقة؛ لأن الابناء أولاد عم، لذا يجب تحسين العلاقة، لينشأ الأطفال أسوياء.

وتابع أمناء الفتوى: «في حال وجود كراهية بينك وزوجة شقيق زوجك، ستنتقل الكراهية بالطبع للأطفال، وينشأوا بعلاقة غير سوية، لكن إذا كان القرب يتسبب في أذى، فيجب تجنبها والبعد عن شرها».