رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

طريقة خاطئة لعمل الضفائر تهدد بتساقط شعر ابنتك.. «ديل الحصان» أفضل

كتب: هبة سعيد -

11:08 ص | الإثنين 18 أكتوبر 2021

احذري عقد «الضفيرة» في شعر بنتك

«مريلة المدرسة، الشنطة، والتسريحة اللائقة»، أضلعة المرحلة النهائية للفتيات عند ذهابهن المدرسة، إذ تهتم الأمهات بإظهار بناتهن بشكل لائق وملفت، وتبدع كل منهن في تسريحات الشعر المختلفة، ولأن الشعر من أغلى ممتلكات الأنثى، ولأن تصفيفه بمثابة طقوس تتم غالبًا بشكل يومي، يلزم معرفة أثار التسريحات المختلفة على الشعر، خاصة «الضفيرة» الكلاسيكية التي تلجأ إليها الأمهات، للحفاظ على ثبات شعر الصغيرات حتى عودتهن، لأن هناك طرقا تقليدية في عقد الخصلات تضر شعر البنات.

ورغم أن تضفير الشعر من التسريحات الشائعة، التي تبدع فيها أكثر الأمهات لأطفالهن، ويفضلها الفتيات أيضا، وأن الضفائر لا تضر الشعر، بحسب الدكتورة إيمان سند استشاري الأمراض الجلدية والليزر بطب بنها، إلا أنها حذرت خلال تصريحاتها لـ«هن»، من طريقة التصفيف نفسها، مؤكدة أنها التي تحدد مدى تأثر الشعر وتعرضه للضرر من عدمه. 

احذري طريقة عمل ضفائر الشعر

توضح الطبيبة أساليب التصفيف التى تسبب أذى للشعر، تكون عن طريق شد الشعر أثناء تسريحه، خاصة من المقدمة، ما يؤدي إلى شد الشعر من البصيلات، وبالتالي يتساقط، مشيرة إلى أن الضرر أيضا، قد يكون في شد الضفائر نفسها، وعقدها بطريقة خاطئة، مما يحدث تعرج بها، ويمكن أن يظل الشعر يعاني من التعرج، حتى يصاب بالتقصف ويتدمر، ويتساقط بمرور الوقت.

وتؤكد استشاري الجلدية، بأن تسريحة «ديل الحصان» لأطفال، من أكثر التسريحات التي لا تسبب ضررًا للشعر، بل تساعد الشعر على فرده، وتحدث به حيوية، ولا تضر ببصيلة الشعر، ولكن يلزم عملها دون شد الشعر.

نصائح  للمحافظة على شعر الأطفال

تطرح الدكتورة إيمان سند، مجموعة من الإرشادات الموجهة للأمهات، للمحافظة على شعر أطفالهن، تمثلت فيما يلي:

ـ تسريح شعر الطفل بليل قبل نومه.

ـ عمل «كحكة» خفيفة تساعد على المحافظة على الشعر ونعومته، وبالتالي يسهل تسريحه.

ـ استخدام الكريمات والزيوت، لأن تعرض الشعر للهواء أو الغبار أو الشمس، يعرضه للتجفف، وبالتالي يحدث تقصف وتساقط.

ـ عمل حمامات الزيت مرة كل أسبوع، وكريمات الشعر بعد الحمام، ويمكن بصورة يومية للحفاظ على بصيلات الشعر.