رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

هل يمكن حدوث حمل رغم استخدام وسيلة؟.. طبيب نساء يجيب (فيديو)

كتب: غادة شعبان -

03:51 م | الأحد 26 سبتمبر 2021

أرشيفية

تحرص الكثير من السيدات على اللجوء لوسائل منع الحمل المختلفة، لتحديد وتنظيم النسل أو رغبة منهن في تأخير الإنجاب لفترات معينة لسبب ما، وتبحث الزوجات عن طرق آمنة وفعالة يمكن استخدامها كحل أمثل لمنع الحمل، ظنًا منهن بأن تلك الوسائل ستؤدي الغرض منها، ولكن أحيانا يحدث عكس ذلك، وتكتشف الزوجة أنها حامل رغم استخدام وسائل منع الحمل.

كيفية حدوث الحمل رغم استخدام الوسائل؟

الدكتور عمرو حسن، أستاذ مساعد النساء والتوليد والعقم بكلية طب قصر العيني، قال لـ«الوطن»، إنه يمكن حدوث الحمل إذا نسيت الزوجة أخذ قرص من أقراص منع الحمل، خاصة في فترة التبويض، وفي حالة حدوث الجماع يمكن حدوث حمل، وفي حالة تركيب اللولب لا بد للمرأة أن تتابع مع طبيب بشكل دوري كل عام حتى لا ينحرف عن مساره.

هل يمكن حدوث حمل مع استخدام الوسائل لمنعه؟

كما أشار الدكتور عمرو حسن، خلال حديثه، عن خطورة عدم الانتظام على وسائل منع الحمل، إذ قال: «عدم أخذ أقراص منع الحمل بانتظام لمدة 21 يومًا، يمكن أن تؤثر على عملية الحمل، إذ يجب تناول الجرعة بشكل يومي ثم وقفها لنزول الدورة الشهرية، وتؤخذ مرة ثانية في اليوم الخامس من فترة الحيض، وحالة التأخير يتسبب في نزول الدم أو زيادة فرصة حدوث الحمل».

ويمكن أن تؤثر عدم المتابعة باستمرار مع طبيب النساء، لتؤدي لحدوث حمل نتيجة وجود خلل في بعض الوسائل، والتي قال عنها الطبيب: «يمكن أن يتحرك اللولب من مكانه أثناء فترة الدورة الشهرية، فيكون وضعه خاطئ في منطقة خارج الرحم، فضلًا عن تناول بعض الأدوية التي لها تأثير على مفعول أدوية منع الحمل».