رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«رؤية» تقيم دعوى خلع بعد سنتين زواج: «بيعضني لما بغلط»

كتب: ندى نور -

11:16 م | الجمعة 24 سبتمبر 2021

قضايا محكمة الأسرة

عاشت في خلافات دائمة مع زوجها افقدتها القدرة على التحلي بالصبر بعد أشكال العنف المختلفة التي تعرضت لها من زوجها الذى يعمل مهندسا في احدى الشركات الخاصة، حتى تقرر انهاء قصة الزواج بعد مرور عامين على زواجهما.

صراعات مستمرة عاشت فيها الزوجة «رؤية.ك»، بعد اكتشاف طباع زوجها المرضية وعلاجه عند طبيب نفسي قبل زواجهما لعلاج الانفعالات الزائدة التي كان يعاني منها قبل زواجه: «مشوفتش راجل بيتعامل بهمجية زيه».

رؤية تقيم دعوى خلع: جوزي بيضربني وبيعضني

تعرضت الزوجة للضرب المبرح أكثر من مرة من زوجها، ورغم تدخلات الأهل، إلا أن ذلك لم يجد نفعًا معه، فاستمر في الإهانة المستمرة لها: «اول سنة جواز كان هادي عصبي بس مبتوصلش للضرب بعد كدة كل طباعه اتحولت وبقه إنسان همجي ومش طبيعي».

اعتقدت الزوجة أن إنجاب طفلها يؤدي إلى تهدئة الأمور بينهما لكن كانت النتيجة عكس توقعاتها، وتحول إلى الاعتداء بالضرب عليها وعلى ابنها الوحيد: «قرر فجأة إنه يوقف الدواء اللي كان بياخده من غير أي سبب، بقى بيضرب بطريقة غريبة ممكن توصل للعض لو اعترضت على أي حاجة واحيانا بيكون الضرب من غير سبب».

اكتشفت الزوجة الثلاثينية معرفة والديه بطبيعة مرضة قبل الزواج دون أن يخبرها أحد بذلك: «اهله كانوا عارفين إنه عنده مرض نفسي وبيتعالج ومحدش قال حاجة قبل الجواز وبسبب العلاج اللي كان بياخده محدش اكتشف حاجة غير بعد الجواز بوقت طويل».

فشلت كل محاولات «رؤية» بإقناع زوجها بضرورة العلاج مجددا، فكان الحديث في هذا الموضوع يمثل له عبأ كبير يجعله يفقد سيطرته ويخرج عن شعوره لاعتداء بالضرب على كل من حوله، عند شعوره انه مريض نفسي.

قررت الزوجة اقامة دعوى خلع تحمل رقم 608 عام 2020 في محكمة أسرة أكتوبر بعد رفض الزوج الانفصال لإجبارها على الاستمرار لتقرر الزوجة طلب الخلع للتخلص من الجحيم الذي عاشت فيه مع زوجها وحماية نجلها الوحيد من الاعتداء عليه بالضرب.