رئيس التحرير:

أحمد الخطيب

رئيس التحرير

أحمد الخطيب

علاقات و مجتمع

«مقلب إهانة واستفزاز في أمي».. فيديو لـ أحمد حسن وزينب يثير موجة غضب جديدة

كتب: روان مسعد -

02:07 م | الجمعة 03 سبتمبر 2021

أحمد حسن وزينب

دخلة معتادة للثنائي أحمد حسن وزينب، في فيديو جديد نشره الزوج عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، يتضمن خلال 25 دقيقة، عبارة عن مقلب أجراه في والدته، وعنون أحمد حسن الفيديو بـ«مقلب إهانة واستفزاز في أمي»، وهو العنوان الذي استفز الجمهور قبل مشاهدة الفيديو، وأوضح اليوتيوبر المثير للجدل دائما، في بداية الفيديو أنها المرة الأولى التي ينفذ فيها مقلب في والدته، لأنه يخشى دوما ردود أفعالها الغاضبة والانفعالية.

تفاصيل مقلب أحمد حسن وزينب في والدته

شرح اليوتيوبر الشهير أحمد حسن، في مقدمة الفيديو، أن زوجته زينب سوف تكون شريكته في مقلب والدته، مؤكدا أنه سيكون بشكل أساسي حول استفزاز والدته في شكلها، وملابسها، وتفاصيل هيئتها، وذلك قبل تثبيت الكاميرا في سيارته، ليبدأ المقلب، بخروج زينب ووالدته إليه لركوب السيارة.

وقال أحمد حسن وزينب: «أنا مفهم ماما أني هخرجها وأظبطها، وأنا فعلا هظبطها، وهستفزها ومش هسكت ولا هسيبها، وهتشوفوا هعمل فيها إيه»، ثم بدأ بالمقارنات بين زينب ووالدته، وأظهر لوالدته أنه يفضل زوجته عنها، حتى بدأت تظهر عليها علامات العصبية.

وطوال الفيديو ظل أحمد حسن في استفزاز الأم بمقارنتها بزوجته، وكان معظمه شد وجذب بين الثلاثي، وفي النهاية بسبب الاستفزاز، تطاولت والدة أحمد حسن على زوجته زينب، وتعدت عليها بالضرب.

ردود فعل غاضبة على فيديو أحمد حسن وزينب

حقق الفيديو ما يزيد عن 3 ملايين مشاهدة في عدة ساعات، وتفاعل معه أكثر من 65 ألف متابع، و10 آلاف تعليق، وأثار غضب كبير عبرت عنه التعليقات السلبية عبر «فيسبوك»، التي كان من بينها، «بجد دي حاجة مستفزة، إيه المقلب في كده؟»، و«حرام عليكم يا جماعة أنتوا معندكوش قلب؟»، و«هو ده مش هزار يا جماعة، وأنتوا فيك أوي وباين أنكوا مش بجد».

حقيقة فيديو أحمد حسن وزينب

بالبحث تبين أن الفيديو قديم، ويعود تاريخه إلى نوفمبر عام 2019، ونشره أحمد حسن من قبل عبر قناته الرسمية على موقع «يوتيوب»، لكنه أعاد نشره مرة أخرى عبر «فيسبوك».