رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بـ 700 جنيه.. «هاجر» صممت ونفذت فستان عقد قرانها: الدور على الزفاف

كتب: محمد خاطر -

03:01 ص | الإثنين 30 أغسطس 2021

هاجر محمود وزوجها خلال مراسم عقد القران

فستان الزفاف يمثل الحلم الأول لكل فتاة، فليس هناك فتاة لم تتخيل ولو لمرة كيف سيكون شكله، متمنية أن ترزق بعريس قدراته المادية تسمح لها باقتناء فستان زفاف من أكبر بيوت الموضة ومن تصميم أشهر مصممين الأزياء.

هاجر محمود خريجة كلية الدراسات الإنسانية قسم التاريخ بجامعة الأزهر، فتاة مثل باقي الفتيات حلمت كثيرا بفستان الزفاف، لكن بشكل مختلف عن أقرانها من الفتيات، فلم تتمناه قادما من بيوت الأزياء الشهيرة، لكنها فقط تمنت أن يكون الفستان بتوقيعها كتصميم وتنفيذ وخياطة.

وهو ما تنتوي فعله بعد النتيجة التي وصلت إليها خلال حفل عقد قران خريجة جامعة الأزهر قبل أيام، حينما أطلت بفستان أبيض من تصميمها وتنفيذها، والذي نال إعجاب الجميع وانبهروا به، حسبما حكت، مصرحة: «كمان فستان الزفاف اللي بخيطه دلوقتي هيكون أرخص وأشيك فستان زفاف في مصر ولسه هفاجئكم».

وتكشف «هاجر»، في حديثها مع «الوطن»، أن قيامها بتصميم وتنفيذ فستان عقد قرانها بالإضافة إلى فستان زفافها الذي تعمل عليه الآن، كان بمثابة أمنية حياتها التي حلمت كثيرا بتحقيقها، موضحة أنها حاولت استغلال قدراتها على الخياطة والتصميم في تنفيذ فستاني عقد القران والزفاف «قولت بما أني بعرف أخيط، فهعمل فستان كتب الكتاب وبعديه فستان الزفاف بنفسي، عشان دي أمنية حياتي».

أرخص فستان زفاف في مصر

وتوضح «هاجر»، أن تكلفة فستان عقد القران لم تتخطى حاجز الـ 700 جنيه، كما أنها نفذته خلال 72 ساعة فقط لكون الوقت لم يكن يسعفها بشكل كامل، مضيفة: «متكلفناش حاجة غير سعر القماش واستخدمت في الفستان نوعين قماش (الالتا) المتر بـ 45 جنيه وجبت منه 5 متر، و(التل) المتر بـ 20 جنيه وجبت منه 6 متر».

فستان طويل وساتر وحلو

وبعد أن تخرجت «هاجر» من كلية الدراسات الإنسانية قسم التاريخ، لم تعمل بهذا المجال على الرغم من حصولها على دورة تدريبية بالإرشاد السياحي، حيث فضلت أن تتعلم الخياطة وتصميم الأزياء، ولهذا خضعت للكثير من الدورات التدريبية بالمجالين حتى تعلمت وتحصلت على شهادات بهما.

وتوضح «هاجر»، أنها لجأت إلى تعلم تنفيذ وتصميم الفساتين بالأساس حتى تصنع فساتينها بنفسها، متابعة: «أنا أساس تعلمي للخياطة عشان أعمل لبسي بنفسي لأن غالبية اللبس دلوقتي مش بيبقا ساتر وقليل لما تلاقي فستان طويل وحلو».

البيع بـ 1500 جنيه وإيجاره بـ 300 جنيه

ولا تمانع خريجة جامعة الأزهر أن تبيع فستان عقد قرانها أو تقوم بتأجيره حتى، كما أنها لا تمانع أن تنفذ فساتين زفاف وعقد قران أو أي فساتين أخرى لأي فتاة ترغب في ذلك، مواصلة: «يعني الفستان دا لو هبيعه يكلف 1500 جنيه ولو إيجار 300 جنيه، ومعنديش مانع إني أعمل زيه لأي بنت عايزة فستان فرح أو حتى بتصميمات تانية».

تشجيع ودعم

وحين عرضت «هاجر» الأمر على زوجها لم يكن محبذ للفكرة من البداية لكن بعد أن شعر أنها متمسكة بالأمر وتتمنى أن تنفذه، «شجعني جدًا عشان كله قال اشتري جاهز وريحي نفسك بس أنا كنت مصممة فشجعني وكان متابع كل خطوة بعملها»، معربة أن الجميع بعدما شاهد النتيجة النهائية وإطلالتها بهذا الفستان خلال عقد قرانها، الجميع أثنوا عليها وسجلوا إنبهارهم بهذا الفستان، وهو حمسها على بداية العمل على فستان زفافها الذي سيكون من تصميمها وخياطتها أيضا، كما تؤكد «هاجر» في نهاية حديثها مع «الوطن».