رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

جيانا فاروق توجه رسالة غزل لخطيبها: أكبر داعم ليا على الكوكب

كتب: محمد عزالدين -

01:41 ص | الجمعة 13 أغسطس 2021

جيانا فاروق

روت اللاعبة جيانا فاروق، صاحبة برونزية الكاراتيه بدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، تفاصيل أول لقاء جمعها بخطيبها المهندس محمد سامي، قائلة: «زوج أختي معيد في هندسة عين شمس، وبعد كده سافر يحضر الدكتوراة في كندا، ومحمد كان بيدرس هناك وطالب عنده».

تفاصيل أول لقاء بين اللاعبة وخطيبها

وأضافت «فاروق»، خلال لقاء ببرنامج «معكم منى الشاذلي»، المذاع على شاشة قناة «cbc»، وتقدمه الإعلامية منى الشاذلي، الخميس، «محمد حضر كتب كتاب أختي وزوجها وشافني هناك، هو كان بيلفت انتباه أي حد، رغم طبعه الهادي وكان قاعد على الكرسي متحركش، أنا اللي كنت زي النحلة، وكان بيحضر الماجستير في كندا ومن هنا اتعرفت عليه».

«جيانا»: خطيبي فاهم أنا بعمل إيه رغم أنه مش رياضي

وتابعت: «لما اتقدملي محمد من ضمن الحاجات اللي مخوفاني أنه مش رياضي وملعبش رياضة قبل كده، ودي كانت أول حاجة بتأكد منها في الأول، فلقيته أكبر حد داعم ليا على الكوكب، وفاهم أنا بعمل إيه وفاهم بمر بإيه، وفاهم حجم الضغط النفسي باختلاف المجالات بيني وبينه».

وواصلت: «في فترة من الفترات قولتله أنا حاسة إني مقصرة معاك، أنا آسفة، كان عندي تمارين كتير جدا، وده بيخلينا نتكلم يا دوب ساعة بالليل».

خطيب جيانا: معرفتش أنام طول فترة البطولة وكنت خايف ترجع متضايقة

من جانبه قال المهندس محمد سامي، خطيب البطلة جيانا فاروق، إنه كان متوترا خلال تواجد «جيانا» في طوكيو، «معرفتش أنام طول فترة البطولة، ده حلم مستنينه ومرتبين أنه بعده كتب الكتاب، فكان جبر خواطر من ربنا، كنت خايف ترجع متضايقة، لأن حلم أي رياضي الأولمبياد، خاصة أن الكاراتيه مش هيبقى في الدورات المقبلة».

وقالت إلهام عبدالكريم، والدة اللاعبة، إن كل البطولات تكون دائما مع ابنتها، ولكن بسبب كورونا غابت عن حضور الأولمبياد في طوكيو.