رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

إفريقيا بؤرة الخطر.. كل ما تريد معرفته عن فيروس ماربورج الفتاك

كتب: روان مسعد -

01:17 م | الأربعاء 11 أغسطس 2021

فيروس ماربورغ

أنباء الفيروسات مفزعة، ولا يمر خبر عن مرض جديد دون البحث وراء أسبابه، وعوامل خطره، خاصة بعد الذعر الذي سببه انتشار فيروس كورونا المستجد في كل أنحاء العالم، وتحوله لجائحة ضاعفت الخوف في نفوس الجميع، وأمس، توفيت أول حالة بسبب انتشار فيروس ماربورج، في غينيا، بحسب ما أعلنته منظمة الصحة العالمية، نافية إمكانية انتشاره في كل العالم، وفيما يلي معلومات عن فيروس ماربورج، وكل ما تريد معرفته عنه.

هل يمكن أن يأتي فيروس ماربورج إلى مصر؟

أوضحت الدكتور أسماء النمر، طبيبة الفيروسات بمستشفى حميات العباسية، أنه من المحتمل أن يصل فيروس ماربورج إلى مصر، ولا يمكن توقع توقف انتشاره في العالم، مشيرة إلى أن العالم حاليا في حالة فزع، بسبب انتشار ذلك الفيروسات.

ما هو فيروس ماربورج؟

توفيت أول حالة بسبب «ماربورج» في غينيا، الفيروس الذي ينتمي إلى عائلة إيبولا، ليست أول مرة يظهر فيها العالم، إذ تفشى في السابق، في عدد من الدول الإفريقية، مثل: الكونغو وأنجولا وكينيا وجنوب إفريقيا وأوغندا.

وعن عدوى فيروس «ماربورج»، كشفت منظمة الصحة العالمية، أن الإصابة بالمرض تحدث من خلال ملامسة إفرازات الجسم المصاب وأنسجته، موضحة أنه عبارة عن حمى نزفية شديدة العدوى شبيهة بفيروس إيبولا.

معلومات عن فيروس ماربورج

ظهر «ماربورج» لأول مرة عام 1967، وتفشى الفيروس 12 مرة، تفشيا كبيرا، كان للقارة الإفريقية في الجنوب والشرق، النصيب الأكبر من الإصابات، وكانت المرة الوحيدة، التي تم فيها تصدير العدوى، إلى خارج إفريقيا عام 2008، حيث وصل إلى الولايات المتحدة وهولندا.

ويعرف «ماربورج»، أيضا بأنه فيروس القرد الأخضر، وبحسب العلماء فإنه ينتقل إلى الإنسان عن طريق الخفافيش، ثم ينتشر بين الناس من خلال الاتصال المباشر مع الشخص المصاب، وتتراوح معدلات الوفاة إثر الإصابة بـ«ماربورج» بين 24% و88% في موجات التفشي السابقة، بحسب الصحة العالمية، التي أوضحت أن النسبة تعتمد على سلالة الفيروس وأسلوب مواجهة الحالات.

أعراض فيروس ماربورج الفتاك

يوصف هذا الفيروس بأنه فتاك، ومن بين أعراضه ما يلي:

الصداع.

تقيؤ الدم.

آلام العضلات.

ارتفاع درجة حرارة المصاب.

وينزف بعض المرضى في وقت لاحق من خلال فتحات الجسم مثل العينين والأذنين.

علاج فيروس ماربورج

بحسب منظمة الصحة العالمية، فإنه لا يوجد دواء أو لقاح معتمد ضد فيروس ماربورج، لكن معالجة الجفاف والرعاية الداعمة الأخرى، يمكن أن تحسن فرص المريض في البقاء على قيد الحياة.