رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

ما حكم الدين في زواج الشاب من فتاة دون موافقة والده؟. الإفتاء تجيب

كتب: إسراء حامد محمد -

01:20 ص | الجمعة 06 أغسطس 2021

حكم زواج الشاب من فتاة دون موافقة والده

في كثير من الأحيان، وبمجرد أن يجد الشاب الفتاة التي يرى بها زوجته وأما لأولاده، يذهب إلى منزل والدها ليتقدم لخطوبتها، ولكن في كثير من الأحيان يرفض والد الشاب اختياره للفتاة التي يرغب الزواج بها، ما يجعله يقدم على الزواج منها دون موافقة والده، ويتسائل الكثير من الشباب حول حكم الدين في الزواج من فتاة دون موافقة والده عليها.

ونرصد من خلال هذا التقرير حكم الدين في الزواج من فتاة دون رغبة وموافقة والد الشاب عليها، وفق الموقع الرسمي لدار الإفتاء المصرية، كالتالي:

ما حكم الدين في زواج الشاب من فتاة دون موافقة والده عليها؟

إذا كان الحال كما ورد بالسؤال من أن والد السائل يعترض على زواج ابنه ممن يرغب فيها لحسن خلقها وتمسكها بدينها دون وجود مبرر أو سبب معقول، نفيد بأن للسائل أن يستعمل حقَّه فيما يرضي الله سبحانه وتعالى، وذلك بأن يعصم نفسه من خشية الوقوع في معصية الله.

وطالما أن السائل يشعر في وجدانه وقرارة نفسه بأن هذه الفتاة المتدينة هي التي ستسعده وتحافظ عليه وعلى نفسها فلا مانع شرعًا من أن يتم هذا الزواج ما دام أن الفتاة على دين وخلق؛ لقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «فَاظْفَرْ بِذَاتِ الدِّينِ تَرِبَتْ يَدَاكَ» متفق عليه، وإذا ما تم زواج السائل ممن يرغب فيها دون إرادة والده لا يعتبر ذلك عقوقًا لوالده، وإن كان من الواجب عليه أن يسترضي والده ويستعطفه ولا يقطع الصلة به؛ لقوله تعالى: ﴿وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا﴾ [الإسراء: 23]. ومما ذكر يعلم الجواب.