رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

WE CAN'T.. أحمد ومالك يواجهان التنمر بسبب مرض نادر يعيق الحديث بالعربية

كتب: أحمد الأمير -

07:47 م | الأحد 01 أغسطس 2021

أحمد وشقيقه مالك

عندما تلتقي لأول مرة بالأخوين أحمد ومالك المصابين بمتلازمة أسبرجر ستلاحظ شيئين على الفور، فهما ذكيان للغاية، ولا يعيقهما شيء يتعلق بالمهارات الاجتماعية أو السلوكيات، لكن الغريب أنهما لا يستطيعان نطق اللغة العربية بأي شكل من الأشكال ولا يجيدان حتى الحديث بالعربي «المكّسر» رغم أنهما ينتميان لوالدين يتحدثان العربية.

تبحث السيدة «نهلة»، المقيمة بمحافظة الإسكندرية، عن مجال لدعم ابنيها بسبب المعاناة من حالة التنمر التي خلفتها متلازمة أسبرجر بسبب عدم نطقهما العربي: «الولدان طبيعيان جدًا لكنهما يتعرضان للتنمر من المدرسين ومن زملائهما في الدراسة.. أحمد الأكبر ومالك الأصغر يعانيان منذ الولادة من عدم التحدث باللغة العربية.. ولما ابتدوا يتكلموا كانت كلمات إنجليزي مثل «mother ـ dad» وبعد فترة الموضوع اتطور وأصبحوا بيتكلموا جمل إنجليزية».

 

وتقول والدة الطفلين خلال حديثها لـ«هن»: «مفيش حد في البيت بيتكلم إنجليزي أو حتى باقي كلنا بنتكلم عربي وأحمد ومالك مي بيقدروا ينطقوا أي كلمة عربي غصب عنهم بسبب المتلازمة والغريب إن اللكنة اللي بيتحدثوا بيها أمريكية وليست بريطانية ولا نعرف سبب ذلك».

وتضيف: «أحمد بيعاني من مشكلة كبيرة في الصف الدراسي، أغلب المدرسين وزمايله بحكم انه مبيعرفش ينطق عربي بيكون تفسيرهم خاطئ وبيفتكروه بيتعالى على اللغة العربية وفي الحقيقة هو نفسه يتكلم عربي وبيحاول بس مش قادر فبيواجه أسئلة كتير منها، أنت مبتتكلمش زيينا ليه، اتكلم عربي من فضلك!».

وبحسب السيدة نهلة فالمتلازمة نادرة جدًا موضحة: «الناس بتضغط علينا كأسرة وبتقولنا شوفوا حل!، فيه مرة من المرات واحدة اتهمتنا إننا خاطفينه واضطريت وقتها أكلمه انجلش غصب عني عشان ياخد فكرة غلط وبرجع لأحمد ومالك كتير علشان أعلمهم عربي لكن بلاقي الرد «WE CAN'T».

وتكشف السيدة: «أحمد ومالك رغم المعاناة من المتلازمة لكن متفوقين في الدراسة وأحمد متميز جدًا في المواد العلمية خاصة الـ «الماس» ومفيش حد شافه إلا وإنبهر من قدرته الدراسية وشطارته غير أنه وشقيقه اجتماعيين وبيحبوا الناس».

وتختتم السيدة حديثها: «في البداية سلكت طريق خاطئ لما حاولت أعالجهم في مراكز متخصصة في التخاطب لكن اكتشفت أن العلاج النفسي الأنسب وهما بالفعل مصنفان أنهما مصابين بمتلازمة أسبرجر بناء على رأي الطبيبة». 

يشار إلى أن متلازمة أسبرجر نادرة جدًا وهي معروفة اختصارًا بـ(AS) حسبما يصنفها موقع «web md» كما أنها نوع فرعي من اضطراب طيف التوحد (ASD) ويتم تشخصيها من خلال بيانات الرنين المغناطيسي للتعرف على الحالة التطورية الجينية.