رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

تؤدي للنزيف أو الوفاة.. عادة شائعة مع الأطفال حديثي الولادة.. أحذرها

كتب: آية أشرف -

05:04 ص | الإثنين 02 أغسطس 2021

لمس رأس الأطفال حديثي الولادة

تقع العديد من الأمهات، أو الأشخاص بوجه عام، في خطأ كبير مع الأطفال حديثي الولادة، وهو الضغط على رأسهم فور ولادتهما، بحجة الاطمئنان عليهم أو فحصهم.

حيث يقرر البعض وضع يديه على رأس الطفل التي تكون لينة في هذا الوقت، بل الضغط عليها مرارًا وتكرارًا.

لمـاذا يجب ألا نلمس قمة رأس طفل حديث ألولادة؟

وفي هذا الصدد، حذر الدكتور أحمد كامل، استشاري المخ والأعصاب بطب قصر العيني، من لمس قمم رؤوس الأطفال حديثي الولادة، مؤكدًا أن قبب الجماجمم حينها تكون ما زالت هشة وقد يسبب أي ضغط عليها أضراراً للمخ.

وأكد «كامل» أن عظام الطفل لا تلتحم تماماً حتىٰ الشهر الخامس عشر من حياته، فيغطي قمة الرأس حتى ذلك الوقت نسيج ليفي لا يحمي المخ تماما، مؤكدًا أن الضغط عليه بمثابة الضغط على المخ مباشرًا. 

ماذا يحدث للطفل عند الضغط على قمم رأسه؟ 

وأوضح استشاري المخ والأعصاب بطب قصر العيني، أن الضغط على قمة رأس الطفل قد تؤدي إلى مخاطر كبيرة، على رأسها التواء عظام رأسه للداخل، ما يؤثر على مخه بشكل كبير، كما أن الضغط قد يؤدي لحصول نزيف بالرأس والمخ، وهو أمر خطير قد لايتحمله الأطفال. 

وأشار الدكتور أحمد كامل، إن الضغط بشكل كبير ومستمر، قد يصل لوفاة الأطفال، لذا حذر من الأمر بكل أشكاله ودرجاته مع الأطفال حديثي الولادة، وحتى مرور 15 شهرًا من ولادتهم. 

لماذا لم يولد الطفل بحماية كافية لمخه ؟

ويعد السبب، هو أن الولادة قد تكون متعسرة ووضع الطفل غير سهل، ما يتطلب تحريك الرأس، وهو أمر يستحيل حدوثه إذا كانت عظام الجمجمة صلبة أو متماسكة.