رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

أستاذ نساء وتوليد: الصدمة التسممية لا تنتج عن الجراحات فقط

كتب: محمد خاطر -

09:44 م | الثلاثاء 27 يوليو 2021

الدكتور محمد ممتاز.. أستاذ النساء والتوليد بطب القصر العيني

أكد الدكتور محمد ممتاز، أستاذ النساء والتوليد بطب القصر العيني، أن الصدمة التسممية لا تنتج عن الجراحات فقط، فقد تتسبب فيها بعض الأمراض والالتهابات، موضحًا أنه من المفترض على الدولة أن تشترط حصول الطبيب على شهادة أو درجة ما من وزارة الصحة أو نقابة الأطباء، تؤكد أنه مؤهل لإجراء نوعية العمليات الجراحية التي سيتخصص في إجرائها.

وكشف «ممتاز»، خلال استضافته ببرنامج «الستات ما يعروفش يكدبوا»، المذاع على شاشة cbc، اليوم الثلاثاء، أن هذا الأمر يتم تطبيقه بمعظم دول العالم وكذلك ببعض الدول العربية.

الصدمة التسممية

وحول ما إذا كان التسمم بالدم هو نفسه الصدمة التسممية، أوضح أستاذ النساء والتوليد بطب القصر العيني، أن الاثنين ينتجان عن ميكروب يؤدي إلى دخول البكتيريا أو الفيروسات إلى الدم ومن ثم يحدث تسمم في الدم، وفي حالة إذا نتج عن ذلك فشل في الدورة الدموية والقلب حينها نسمي ذلك صدمة تسممية.

ونبه إلى أن الإنسان من الممكن أن يصاب بتسمم في الدم أو الصدمة التسممية في أي وقت دون الخضوع لأي عمليات جراحية، متابعا: «ممكن واحد عنده نزله شعبية حادة، ومناعته قليلة فالبكتيريا أفرزت عنده سميات دخلت لدم، فالموضوع مش بس جراحات ده ممكن تنتج من أمراض كثيرة جدا لو التهبت».

بطانة الرحم المهاجرة

حول بطانة الرحم المهاجرة، لفت «ممتاز» إلى أن بطانة الرحم المهاجرة تسبب «التصاقات» للأجهزة العضوية داخل الجسم حتى لو لم يكن هناك أي جراحة خضعت لها المرأة قبل ذلك، موضحا أن درجات الإلصاقات والألم تزيد مع درجات المرض، حيث إن بطانة الرحم المهاجرة 4 درجات وكلما اشتدت درجته كلما زادت نسبة الإلصاقات.

وشرح ماذا يعني بالالتصاقات: «هناك غشاء داخل الجسم يحرص على أن تكون الأجهزة العضوية مثل المثانة والرحم منفصلة ولا تلتصق ببعضها أو تحتك ببعضها، منبها أن هذه الإلصاقات تنتج عن بطانة الرحم المهاجرة أو الإلتهابات أو الجراحات.

وواصل: «الالتصاقات دي بتزيد مع درجة المرض ومع الجراحات المتكررة ومع حاجات كتير، فاللي عندها مثلا بطانة رحم مهاجرة وعملت جراحتين تلاتة قبل كدا، بقى عندها التصاقات كتير، وليس من المستحيل فك هذه الالتصاقات، لكن هذه الجراحات تحتاج درجة معينة من التدريب والتمرين».