رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

فتاة تتبرع بكليتها لشاب يخوض رحلة مع الموت.. فاجأها بطلب الزواج منها

كتب: ندى نور -

10:35 ص | الثلاثاء 27 يوليو 2021

فتاة تتبرع بكليتها لشاب لإنقاذ حياته

نظرة خاطفة، تلتها ابتسامة خفيفة، أعقبها حديث ودود، بدأت كلماته الأولى بتعارف انفتحت معه القلوب، ليمتد الكلام لساعات طويلة، ولقاءات شبه يومية، تنشأ معها قصة حب قوية بين «سادي» و«كريج»، لكن على عكس خطط الثنائي لحياتهما السعيدة، تبدلت الأيام الوردية، وانقلبت أحلامهما البسيطة، إلى أمنيات ورجاء يصارع خطر الفقدان، ليصبح الحبيبان أمام اختبار قوي في الوفاء والتضحية.

بداية التحول، كانت مع ملاحظة «سادي» أن حبيبها، يعاني من شخير مزعج، ولم تتوان في أن تستشير أحد الأطباء المقربين، لتكتشف أنه يعاني من ارتفاع في ضغط الدم، قبل أن يخوض رحلة من الفحوصات الطبية، قرر خلالها الطبيب بعد عدة أشهر، أخذ عينة من كلية «كريج» لفحصها وإخضاعها لعدة تحليلات، في أواخر عام أواخر عام 2010.

نتائج خزعة الكلى، كانت صادمة للحبيبان، إذ تبين إصابة «كريج» باعتلال كليته بالجلوبيولين المناعي، وهو عبارة عن مرض مزمن في الكلى لايمكن علاجه، ويكون له تأثير طويل المدى على الصحة، لكن لم تحبط الصدمة آمالهما، بل زادت مشاعر الحب بينهما وتمسكت «سادي» بحبيبها أكثر. 

لم يكن الشاب، يحتاج إلى جراحة فورية حينها، لكن بعد مرور عدة أشهر، بدأت نوبات النقرس المؤلمة تتمكن منه بشكل لا يصدق، إذ كانت كليتيه تكافحان لمعالجة تراكم حمض البول في الدم، ولم يكن أمامه  سوى طريقان، إما زرع كلى أو الاعتماد على غسيل الكلى بشكل مستمر.

تعقدت حالة «كريج» الصحية، بشكل غير متوقع، وهنا بدأت مشاعر التضحية من أجل الحبيب تنمو داخل «سادي»، لتقرر الفتاة التبرع بإحدى كليتيها لحبيبها، فلم يكن أمامها أي سبيل سوى إنقاذ حبيبها التي أصبحت لا يمكنها الاستغناء عنه، والحفاظ على قصة حبهما الكبيرة.

أجرت «سادي» العديد من الاختبارات الجسدية والنفسية، وعلمت أنه بعد العملية سيزداد حجم كليتها المتبقية للتعويض، وبعدما أقبلت الفتاة على هذه الخطوة، قابلها «كريج» بطلب الزواج منها، قبل أن يخضع لعملية زرع كلى، استغرقت 7 ساعات، وينتظر الحبيبان التعافي حتى يعلنا زواجهما، بحسب صحيفة «ميرور» البريطانية.

أعراض اعتلال الكلى

من الأعراض الصحية لمرض اعتلال الكلى، كما ذكرها موقع «Mayo Clinic»:

تورم في الساقين والكاحلين.

زيادة الوزن.

الإرهاق.

فقدان الشهية.

البول الذي يبدو رغويًّا.

ارتفاع نسبة الكوليسترول.

زيادة البروتين في البول (بيلة بروتينية).

انخفاض البروتين في الدم، خاصةً الألبومين.