رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

تحذير من مسكن آلام شائع: قد يتسبب في تلف الكبد والجهاز الهضمي

كتب: أحمد الأمير -

12:19 ص | الثلاثاء 27 يوليو 2021

صورة تعبيرية

حذرت دراسة جديدة من خطر الإصابة بتلف الكبد والجهاز الهضمي بسبب تناول البراسيتامول المستخدم علاج تسكين الصداع، بجانب العديد من الأدوية أو المكملات الغذائية الشائعة والتي يزداد عليها الطلب بسبب «الجيم» وتباع في الصيدليات.

وذكرت وكالة أنباء «سبوتنيك» الروسية نقلا عن صحيفة «الجارديان» البريطانية، أن باحثون من مركز«AW Morro» لعلاج أمراض الجهاز الهضمي، أشاروا إلى أن حوالي  115 مريضا عانوا من إصابة في الكبد بسبب تناول الباراسيتامول، ومنهم شخص 69 مصابين بتلف الكبد لأسباب أخرى لا علاقة لها بهذه المادة المستخدمة في تسكين الآلام، وتضمنت 19 حالة كان سببها مضادات حيوية، و15 حالة تتعلق بمكملات عشبية وغذائية، أما باقي الحالات فقد تضمنت أدوية مضادة للسل أو أدوية مضادة للسرطان.

وأفادت الدراسة، بأن هناك تزايد في أعداد المرضى المسجلين في المستشفيات الكندية، والذين يتم إدخالهم بسبب معاناتهم من إصابات خطيرة في الكبد أو الجهاز الهضمي، بجانب أن البعض يعاني من إصابات خطيرة جدا تطلبت عمليات زراعة الكبد.

إصابة الكبد الناجمة عن تناول الأدوية

وأضافت، أن هناك حالة من الحيرة بين العلماء والباحثين بسبب تزايد معدل الإصابات حيث قامت الدكتورة إميلي ناش، بتنفيذ دراسة ميدانية في مستشفى الأمير ألفريد، تفحصت من خلالها سجلات أكثر من 184 مرضًا تم قبولهم في مركز لأمراض الجهاز الهضمي والكبد مع إصابة الكبد الناجمة عن تناول الأدوية بين عامي 2009 و2020.

كما أكدت الدراسة التي تناولتها صحيفة «الجارديان» في تقرير لها، أن بعض المكملات الغذائية تسببإصابات بالغة في الكبد لدى الأستراليين تطلب بعضها عمليات زرع كبد جديد، بجانب إصابات خطيرة ظهرت على الأشخاص بسبب تناولهم المكملات الشائعة في بعض الأندية الرياضية أو الصيدليات أو المباعة بالأسواق بلا وصفات طبية.