رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

ما بين تامر شلتوت وحسن شاكوش.. استمرار الجدل حول ارتباط مي حلمي.. «عاوزين تخلصوا مني»

كتب: آية المليجى -

11:04 م | الخميس 22 يوليو 2021

الإعلامية مي حلمي

على مدار أيام متتالية تصدرت الإعلامية مي حلمي، «التريند» بعدما كشفت عن ارتباطها العاطفي وتحفظها على نشر هوية «العريس المنتظر»، لكن الجدل ظل مستمرًا خاصة بعد تداول صور لها إحداهما مع الفنان تامر شلتوت والأخرى مع مطرب المهرجانات حسن شاكوش، ليربط متابعوها بين الصور وبين إعلان ارتباطها.

في كل مرة خرجت الإعلامية مي حلمي مهاجمة الربط المزعوم بين تداول صورها وارتباطها العاطفي بأي من الأشخاص الظاهرين معها، ليأتي ردها: «مش كل ما حد يتصور معايا ولا أعمل إعلان ولا أشوف زمايلي ولا ولا، يبقى مرتبطين».

مي حلمي وحسن شاكوش

قبل قرابة اليومين، أثار تداول مقطع فيديو جمع بين الإعلامية مي حلمي ومغني المهرجانات حسن شاكوش، الجدل خاصة بعدما ظهرا وهما يمسكان بأيدي بعضهما، بالتزامن مع تأكيد مي حلمي اقتراب موعد زفافها.

ربط متابعو مي على الفور، أن حسن شاكوش هو «العريس المنتظر»، لتخرج الإعلامية مي حلمي مدونة عبر حسابها الرسمي على تطبيق تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»: «خلصتوا أخبار.. الأسبوع الجاي عندي إعلان مع حد من زمايلي بردو هصحى من النوم ألاقيكم خاطبني ليه، وما زلت عند كلامي لما أحب أقول هو مين هقول».

وتابعت: «ده قراري، يرجعلي بعد إذنكم، بس مش كل ما حد يتصور معايا ولا أعمل إعلان ولا أشوف زمايلي ولا ولا يبقى مرتبطين، نهدي بقى الأخبار وإشاعات بقالكم أسبوعين مش مريحين مش فاهمة ليه، هو أنا قاعدة في بيتكم، وعاوزين تخلصوا مني».

مي حلمي وتامر شلتوت

وقبل مطرب المهرجانات حسن شاكوش، كان الجدل مثار حول الصورة التي نشرها الفنان تامر شلتوت برفقة الإعلامية مي حلمي، وأرفق معها «إيموشن» قلب، إذ زعم من خلالها المتابعون أن «تامر» هو العريس المنتظر الذي تحدثت عنه الإعلامية مي حلمي، ولم تكشف عن هويته بعد.

وعقب تداول الصورة التي اعتبرها البعض بمثابة إعلان عن ارتباطهما العاطفي، جاء الرد سريعًا من الطرفين، إذ حذف الفنان تامر شلتوت، الصورة ونشر توضيح بأن الأمر لم يتعدى عن كونه اللقاء كان صدفة جمعت بينهما فقط، لكن الإعلامية مي حلمي لم تتوقف عند ذلك.

وهاجمت الإعلامية مي حلمي، الفنان تامر شلتوت، بسبب نشره للصورة دون توضيح من البداية، إذ نشرت عبر خاصية القصص المصورة لحسابها على تطبيق تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، معلقة على الأمر: «كل واحد عاوز يركب التريند وما بيخدش باله من أذيته لغيره، بحب زمايلي وبحترمهم جدا لكن مش طبيعي بعد إعلاني لارتباطي بيومين تيجي تتصور معايا لما شوفتني في الطيارة بالصدفة، وتحط قلب على الصورة وتسيب عنصر التشويق للجمهور وما فيش إحساس بغيرك».