رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«الستات مايعرفوش يكدبوا» يخصص فقرة حوارية عن العمل في حياة المرأة

كتب: محمد متولي -

10:37 م | السبت 17 يوليو 2021

الفقرى الحوارية للبرنامج

خصص برنامج «الستات مايعرفوش يكدبوا» فقرة حوارية عن العمل في حياة المرأة، لاسيما بعد الزواج، متعرضا لظاهرة تفضيل الفتيات للعمل على الزواج والإنجاب.

وقالت الإعلامية رولا خرسا، إن اهتمام بعض الفتيات بعملهن دون الاهتمام بحياتهن الشخصية، من زواج وإنجاب للأطفال، باتت ظاهرة انجذب لها كثير من الفتيات مؤخرا، حيث إنها ومنذ 5 سنوات، وعندما كانت تتحدث مع عدد من الفتايات، ممن هن في عمر الـ16 عاما، كن لا يرغبن في العمل، ولكن يرغبن في الزواج وتكوين أسرة.

وأضافت «خرسا»، خلال استضافتها بالبرنامج، الذي تقدمه الإعلاميات سهير جودة ومني عبد الغني، والمذاع على فضائية «CBC»، أنها دائما ما تحث ابنتها على العمل، حتى وإن تزوجت وأنجبت، حيث إن العمل والاستقلال المادي جزء من قوة أي فتاة، «مش لازم تكون مشهورة أو مديرة أو تعمل شغلانة مختلفة، ولكن تحقيق الذات للفتاة يبقى من خلال إثباتها لذاتها في عملها».

من جانبها، قالت الدكتورة أماني مصطفى، إن اهتمام الفتيات بالعمل دون الزواج هو أمر متغير بحسب السن، حيث إن الاحتياج للعمل والحاجة المادية للفتاة أو السعي للعمل بعد الدراسة، هو أمر دائما ما يكون ملح بالنسبة لهن في فترة معينة من الحياة، «بيكون عندها حاجة لحرية إبداء الرأي حتى لنفسها بعد الاستقلال ماديا، وفيه حجات كتير تخليها تشتغل».

وأضافت «مصطفى» خلال استضافتها بالبرنامج، أن عددا من الفتيات لا يكن بحاجة مادية من وراء أعمالهن، ولكنهن يرغبن في تحقيق إنجازات شخصية من خلال العمل الدائم والمستمر، «فيه بنات بيكونوا من أسر مش محتاجة تشتغل ولكن بيكونوا شايفين إن الشغل مهم وده اللي هيبني شخصيتهم».