رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

تعرف على سبب إيداع موكا حجازي في دار رعاية وعدم دخولها السجن

كتب: آية أشرف -

05:14 ص | السبت 10 يوليو 2021

موكا حجازي

تصدرت فتاة التيك توك الجديدة، موكا حجازي، محركات البحث على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد القبض عليها، واعترافاتها بالقيام بمقاطع منافية للتربح منها. 

وعلى الفور قررت جهات التحقيق إيداع  موكا حجازي إحدى دور الرعاية بعد اتهامها بالتحريض على الفسق وخدش الحياء العام، وذلك من خلال بثها عددا من الفيديوهات التي تحتوي على ألفاظ وإشارات خارجة، كما قررت جهات التحقيق حبسها في قضية الفيديوهات.

سبب إيداع موكا حجازي في دار رعاية

وفي هذا الصدد أوضح عمرو عبدالسلام، المحام بالنقض، أن سبب إيداع موكا حجازي بدار رعاية هو إنها قاصر، وعمرها أقل من 18 عاما، قائلًا: «لا يجوز حبسها احتياطيا، فبيتم إيداعها بدار الرعاية».

وأضاف المحام خلال حديثه لـ «هن»: «لو وصلت للسن القانوني، وقتها هتتنقل من الدار للسجن».

وعن وضع المتهمين بدار رعاية بوجه عام، وتفاصيل مايحدث معهم داخل الدار، أكد عمرو عبدالسلام، أنه للتهذيب وتعديل السلوك: «جوة الدار بيقوموا سلوكها وبتخضع للعلاج النفسي والاجتماعي وهناك فيه مشرفين يقيموها عشان تكون مواطنة صالحة في المجتمع فيما بعد». 

تحريز 12 فيديو إباحيا لـ موكا حجازي

وكشفت التحقيقات مع المتهمة موكا حجازي، أنها تركت منزل أسرتها منذ فترة، وظلت تتنقل بين شقق أصدقائها من البنات، وبعد فترة تعرفت على شاب وذهبت لتقيم معه في شقته.

وأضافت التحقيقات أن المتهمة اعترفت بأن الشاب أفقدها عذريتها، وكان يصورها أثناء العلاقة، كما طلب منها أن يصورها في فيديو أثناء قيامها بالرقص مستخدمة إشارات إيحائية وألفاظاً خارجة، حتى يبثها على منصة «تيك توك»، ويتمكنا من الحصول على أموال نظير تلك الفيديوهات في حالة أنها حصلت على عدد كبير من المشاهدات.

وأشارت التحقيقات إلى أنه جرى تحريز 12 مقطع فيديو للمتهمة وهي ترقص وتتلفظ بألفاظ خارجة، تمهيدًا لعرضها على لجنه فنية لمطابقة الفيديوهات مع المتهمة.