رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

عانت من «زوجة الأب» وهربت من دار الرعاية.. تفاصيل صادمة عن حياة موكا حجازي

كتب: آية المليجى -

09:57 ص | الجمعة 09 يوليو 2021

موكا حجازي

موكا حجازي أحدث الفتيات المثيرات للجدل اللائي انضممن لقائمة «التيك توك» إذ بثت مقاطع فيديو ظهرت من خلالها بملابس وحركات رقص جريئة، أثارت غضب المتابعين، الذين شبهوها بما فعلته سابقتها حنين حسام، وألقت الأجهزة الأمنية القبض على «موكا حجازي» بتهمة التحريض على الفسق والفجور، في مدينة 6 أكتوبر بمحافظة الجيزة.

وعقب ساعات قليلة من اقتياد «موكا حجازي» إلى قسم الشرطة، أقرت بما فعلته من أعمال منافية للآداب عبر الموقع الإلكتروني في سبيل تحقيق مكاسب مادية، وتحقيق أرباح من خلال ظهورها ورقصها وتقديم محتوى اعتقدت أنّه سيكون عامل جذب لكثير من رواد الموقع.

تفاصيل خاصة حول حياة موكا حجازي

كشف مصدر لـ«هن»، عن تفاصيل صادمة حول الحياة الأسرة لـ«موكا حجازي»، التي لاقت سوء المعاملة من أسرتها في الصغر، واسمها الحقيقي هو نانسي أيمن صبحي، وشهرتها «موكا حجازي» ووالداها منفصلان وكانت تعيش مع والدها في الجزائر.

ووفقًا للمصدر، فإن «موكا» ابنة الـ16 عامًا، تلقت معاملة سيئة من زوجة والدها مما اضطرها العودة إلى مصر قبل 4 أعوام، وبعد ذلك عاشت مع والدتها التي كانت تعنفها أيضًا على تصرفاتها السيئة، ما جعلها تترك المنزل.

وأوضح المصدر، أنه سبق إيداع «موكا» في إحدى دور الرعاية لمدة عام ونصف العام، لكنها هربت وذهبت للإقامة مع بعض أصدقائها في الشيخ زايد.

موكا حجازي

وأحدثت موكا حجازي حالة واسعة من الجدل والغضب لما بثته من مقاطع فاضحة على منصة «تيك توك»، لم تتعد سوى ثوان معدودة، لكنها قدمت محتوى يعتمد على الاستعراض والرقص مرتدية ملابس فاضحة، وتخطت إحدى تلك الفيديوهات مليون ونصف المليون مشاهدة، الأمر الذي دفع فتاة «التيك توك» إلى تصوير وبث المزيد من الفيديوهات بتلك الطريقة التي جرى توصيفها أنّها إباحية.