رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

ما حكم وضع جوزة الطيب في الطعام.. وهل هي من المسكرات؟.. الإفتاء تجيب

كتب: إسراء حامد محمد -

12:36 م | السبت 03 يوليو 2021

حكم استخدام جوزة الطيب في الطعام

في كثير من الأحيان، تتجنب النساء استخدام بعض الأشياء والنباتات المختلفة في إعداد الطعام، خوفا من أن تكون محرمة، أو أن تكون من الأشياء المصنفة كونها من المسكرات، ما يجعلهم يستغنون عن الكثير من الإضافات المختلفة تجنبا للشبهات.

ورغم أن هناك الكثيرين يفضلون استخدام نبتة «جوزة الطيب» عند إعداد الطعام، بوضع جزء بسيط منها حتى يعطي له مذاقا خاصا، إلا أن الكثيرين يتسائلون حول حكم الدين في استخدام جوزة الطيب في الطعام، وهل هو من المسكرات أم لا؟ إذ وجهت إحدى السيدات تساؤلا لدار الإفتاء المصرية عبر الموقع الرسمي الخاص بها، تريد أن تعرف من خلالها هل استخدام جوزة الطيب في الطعام حرام أم حلال.

ونرصد من خلال هذا التقرير فتوى دار الإفتاء المصرية حول حكم الدين في استخدام جوزة الطيب في الطعام، وهل هي من المسكرات أم لا، كالتالي:

ما حكم الدين في استخدام جوزة الطيب في الطعام؟ وهل هي من المسكرات؟

بعد تلقي دار الإفتاء لسؤال إحدى السيدات حول حكم الدين في استخدام جوزة الطيب في الطعام، أوضحت من خلال فيديو جرى نشره على الصفحة الرسمية لهم على موقع الفيديوهات الشهير «يوتيوب»، أوضحت أن الشرع الشريف نهى عن استخدام كل مسكر واستخدام كل مفتر، وبالنظر إلى نبتة جوزة الطيب، فهي من قبيل المفترات وليس المسكرات.

فهناك الكثيرين من يعتقدون أن استخدام جوزة الطيب من قبيل المسكرات، ولا يقبلون على استخدامها تجنبا للتعرض للشبهات، ولكنها ليس من المسكرات، بل هي من المفترات، وما يتم تحريمه من المفتر هو استخدام القدر الكبير منه، والذي يأتي منه التفتير.

وعليه: فإن استعمال جوزة الطيب في الطعام بقدر قليل لا يتأتى معه التفتير، جائز وحلال ولا حرمة فيه.