رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

رغم تعرضها لحادث.. ابنة هبة قطب تنشر صورا لها «لابسة مايوهين فوق بعض»

كتب: آية أشرف -

11:01 م | الخميس 01 يوليو 2021

الدكتورة هبة قطب وابنتها

لم تمر 72 ساعة، على واقعة دينا هشام، التي عُرفت إعلاميُا بـ«فتاة البوركيني» إلا وخرجت والدتها الدكتورة هبة قطب، خبيرة العلاقات الزوجية، خلال الساعات الماضية، مؤكدة تعرض ابنتها لحادث سير أسفر عن كدمات بالغة في الظهر والرقبة، موضحة للجمهور بأن حالة ابنتها مستقرّة، عقب نقلها إلى المستشفى وتلقيها العلاج وخضوعها للإسعافات الأولية التي ساهمت في تماثلها للشفاء بنسبة كبيرة.

وعلى الرغم من تعرض الفتاة لحادث، وفقًا لما أعلنته والدتها، إلا أنها ظهرت خلال الساعات الماضية، تحديدًا قبل 8 ساعات خلال مقاطع مصورة عبر خاصية «ستوري» على حسابها الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام» وهي ترد على أسئلة متابعيها. 

وظهرت «دينا»، دون آثار الحادث، مؤكدة أنها درست علم الحركة، وتعمل خبيرة مكياج، فضلًا عن تخصصها في تقنيات الليزر، معربة عن هواياتها وهي السباحة، والتسلق، والموسيقى وغيرها. 

وعلى الجانب الآخر، نشرت دينا هاشم، صورة جديدة لها، ظهرت بمظهر غريب، حيث ارتدت المايوه البوركيني، أسفل مايوه آخر مفتوح غير مخصص للمحجبات. 

وعلقت: «مايوه عادي اهو يا جماعة، كدة صح!». 

أزمة البوركيني

وقالت الدكتورة هبة قطب في أحد البرامج التلفيزيونية إن البعض ردد أن ابنتها تبحث عن «ركوب التريند»، متسائلة: «بيركبوه إزاي ده».

وأكدت هبة قطب، أنها تفاجأت بالفيديو الذي نشرته ابنتها، وأنها صورته بشكل تلقائي، معتبرة أن المشاركات الكثيرة للفيديو تدل على أن هذه ليست معاناة «دينا» وحدها، لكنها مشكلة عدد كبير من الفتيات يعانين من المشكلة ذاتها.

وكانت تحدثت دينا هشام على حساباتها بمواقع التواصل الاجتماعي عن تعرضها للتنمر بعد منعها من النزول في حمام السباحة الخاص بإحدى المناطق السياحية لارتدائها مايوه شرعي، مضيفة: «ده سعره غالي وماركة وتمنه 400 دولار ورغم ده قالوا المايوه خامته هتبوظ البيسين، رغم إنها عاشت في دول خارجية ولم تر هذا على الإطلاق».