رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

ابنة هبة قطب بين الدعم والهجوم بعد أزمتها.. «جسمها اختيارها»

كتب: منة الصياد -

02:42 م | الإثنين 28 يونيو 2021

ابنة هبة قطب

لا تزال واقعة فتاة المايوه الشرعي، تشغل أحاديث رواد ومستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعدما خرجت فتاة تدعى دينا هشام، تبين فيما بعد أنها ابنة هبة قطب، من خلال بث مباشر عبر موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، وكشفت عن أزمتها بعد منع نزولها إلى حمام السباحة داخل فندق شهير بالقاهرة.

تفاصيل فيديو أزمة ابنة هبة قطب

وظهرت ابنة هبة قطب، خلال مقطع الفيديو، وهي تستعرض ما تقتنيه من مايوهات «بيكيني» و«بوركيني»، وتنهار من البكاء، قائلة: «رحت مع صاحبتي فندق شهير بالقاهرة، وهناك منعوني من نزول حمامات السباحة بسبب الحجاب، ومايوهات الحجاب»، متابعةً حديثها وهي تبكي: «المايوهات المفتوحة دي عادي أن أنزل بيها، لكن مايوهات المحجبات لأ، مع أن البكيني اشتريتهم بـ10 و50 دولار، والبوركيني بـ300، و350 دولار». 

وواصلت حديثها خلال مقطع الفيديو قائلة: «أنا عايشة في كندا 10 سنين، عمري ما حسيت إني مش مقبولة أو في ضغط وبقالي هنا سنة بس، عادي نشرب نقلع أوكيه ونتكلم لغات تمام، لكن نختار نلبس إيه ولا نعمل إيه لأ، ليه القهر ده، عاوزين تضغطوا علينا لحد ما نقلع». 

ابنة هبة قطب بين الدعم والانتقاد 

وبعد انتشار أزمتها بشكل كبير، لاقت الفتاة مواقف دعم مختلفة من قبل العديد من الفنانات، فيما هاجمتها الإعلامية هالة سرحان على النقيض، جيث أعادت الفنانة بسنت شوقي، زوجة الفنان محمد فراج، نشر الفيديو الخاص بالفتاة عبر خاصية القصص القصيرة المصورة «استوري»، وعلقت عليه قائلة: «قرف وعنصرية وجهل».

الأمر لم يتوقف على بسنت شوقي، حيث نشرت الفنانة الشابة مايان السيد، عبر حسابها هي الأخرى، صورة تعبيرية لفتاتين إحداهما ترتدي مايوه «بيكيني» والأخرى «بوركيني» ومدون عليها عبارة «جسمها اختيارها»، وأرفقت عليها تعليقا بالإنجليزية قائلة: «بطلوا تقولوا لنا نعمل إيه».

هالة سرحان تهاجم ابنة هبة قطب 

بينما على الجانب الآخر، هاجمت الإعلامية هالة سرحان، دينا هشام، التي عرفت إعلاميا باسم «فتاة المايوه»، وذلك عبر حسابها الرسمي على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»، وعلقت «هالة» على الواقعة قائلة: «حكاية الشابة المهسترة اللي بتعيط وتردح إنها عايزة تعيش حياتها ومنعوها من المايوه الشرعي، حقها تلبس ما تريد لكن يبدو أنها تؤدي دورا ضد التعاطف الشعبي مع فتاة الفستان وأعلنت إنهم، معرفش مين هم؟، سكتوا على اللي قلعوا وشربوا وغنوا وقالت وسكتنا لكم.. طيب أنت عايزة تروحي عندهم ليه أصلا؟».