رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

سعودية تعبر عن معاناة المرأة بعبارات على وجهها وجسدها: كفاية تنمر وأذى

كتب: غادة شعبان -

05:10 م | الإثنين 28 يونيو 2021

أمل الشهراني

«ضعيفة.. نسوية.. متينة.. عاقة.. ناقصة.. ما تمثلنا.. تافهة.. هاربة.. محجبة.. عانس.. أرملة.. عجوز.. مطلقة.. متعريةة».. كلمات دونتها على جسدها ووجهها الناشطة السعودية أمل الشهراني، تعبر من خلالها عن الانتقادات والكلمات المتهكمة على المرأة والتنمر الذي أصبحت مادة خصبة له، خلال مقطع فيديو مصور عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام».

حاولت الناشطة السعودية التعبير عن حقوق المرأة من خلال تلك الكلمات التي دونتها على وجهها وجسدها، إذ اختارت من بينها ما يقع عليها ويُحطم من نفسيتها ويقلل من شأنها، حتى يعي المتنمرون الأثر السلبي الذي يقع عليهن جراء تلك الانتقادات.

وأرفقت أمل الشهراني، تعليقا على مقطع الفيديو التي شاركته، قائلةً: «إلى الذين يحكمون دون أن يعرفوا الحقيقة، كلامكم لا يحطمني وانما يحفزني أكثر، إلى الذين يسخرون بدون سبب، كلامكم لا ينقص مني وإنما يقوي إيماني بنفسي اكثر، إلى الذين يختارون أن تكون الكراهية مليئة في قلوبهم، كلماتكم لا تؤذي وإنما يزدهر الحب الذي لدي في قلبي، أنا قوية وفخورة بنفسي».

تعليقات الرواد على مقطع الفيديو

لقي مقطع الفيديو الذي شاركته الناشطة السعودية استحسان المتابعين، وتفاعل عدد كبير منهم معها، إذ كان من بين التعليقات: «ما يهمك كلام الناس وربي، ربنا يشفيكي، نحن البنات المؤنسات حبيبيات ولطيفات نحن قويات ومن ينطق بغير ذلك ليس ببشر، الناقص والمريض هو اللي ينصب نفسه إله ويمشي يحاسب عباد الله ناسي ان لهم رب يحاسبهم، ومتناسي أن الإسلام مو هذي شالت حجابها وهذا شرب إلخ، الإسلام أن تكف الناس من أذى لسانك وأحكامك وتنشغل بنفسك، حبيت الفكرة، قديش توجعت من الكلام المكتوب، ربنا يعفو عنك، فكرتك حلوة أووي، كفاية تنمر وأذى».