رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

فتاة المايوه الشرعي تكشف مفاجأة: أنا ابنة د. هبة قطب ومش هاسمح لحد يمنعني

كتب: محمد متولي -

12:00 ص | الأحد 27 يونيو 2021

دينا هشام

قالت دينا هشام، ضحية التنمر بسبب ارتداء مايوه شرعي بحمام سباحة، إنها عضوة في ناديين، والناديان لا يسمحان للمحجبات بالنزول لحمام السباحة، «بيقولولنا فيه بسين هناك روحوا عوموا فيه، ولكن البسين الحلو المنور ده مش هتنزلوا فيه».

وأضافت «دينا»، خلال تصريحات خاصة لفضائية «mbc مصر»، أنها ابنة الدكتورة هبة قطب، متخصصة في الاستشارات الزوجية والأسرية، وأستاذة الطب الشرعي بجامعة القاهرة، لافتة إلى أن حمام السباحة الآخر الذي كانوا يدعون المحجبات للنزول فيه هو مخصص للتدريب ودائما ما يكون مزدحما بالمتدربين.

وأوضحت أن حمام السباحة الأولمبي النادي المشتركة فيه يتم تخصيصه للأشخاص من سن 21 عاما فيما فوق، وهي بسن الـ26 عاما، «الأوليمبي الكبير مش بيكون حاجة هادية ودائما هلاقي ناس بتتدرب وتزعق حواليا، ومنع الناس يعملوا حاجة مش هتضرهم والحريات كلها لازم تحترم».

وتابعت: «أنا هروح بقلب جامد وأنزل البسين في أي حتة وأقوله أن القانون بيساندني، ولكن لو فيه قانون من وزارة الشباب والرياضة يجب اللائحة الداخلية للنوادي التي تمنع تنزول المحجبات فيها هكون شاكرة جدا، لأن أغلب النوادي تحت إشراف وزارة الشباب والرياضة».

وخرجت الشابة المصرية بصرخة جديدة ودموع ملأت عينيها خلال الساعات القليلة الماضية على مواقع «الإنستجرام» وتشكو من منعها نزول حمام السباحة بمايوه المحجبات «البوركيني»، وهي القصة التي دائما ما تتكرر كل عام مع دخول فصل الصيف، واقترب عدد مشاهدات الفيديو الخاص بها من مليون مشاهدة وآلاف التعليقات.