رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بعد منعها من النزول للمياه داخل نادي شهير بسبب «البوركيني».. «رنا»: حسسوني إني بيئة

كتب: منة الصياد -

03:10 م | السبت 26 يونيو 2021

الأم العشرينية

موقف محرج لم يكن في حسبانها، تعرضت له رنا شعلان، أم عشرينية، خلال محاولتها النزول إلى أحد حمامات السباحة بصحبة أطفالها، داخل أحد النوادي الشهيرة، وذلك بسبب ارتدائها لمايوه شرعي «بوركيني»، وهو ما دفعها للتعبير عن استياؤها الشديد مما تعرضت له من واقعة أحدثت غضبا كبيرا بداخلها.

تفاصيل الواقعة داخل النادي الشهير 

وخلال حديثها لـ«هن»، كشفت الأم العشرينية، تفاصيل ما تعرضت له من موقف حرج داخل مسبح الأطفال الخاص بالنادي الشهير، «أنا روحت النادي عشان ألاعب ولادي في حمام السباحة في النادي، ولبست البوركيني عشان أنزل مع أطفالي كأم مش كوني عايزة أنزل الماية، ومكنتش عايزة غير إني ألاعب ولادي».

رفض النزول إلى المياه بارتداء «البوركيني»

تعبر الأم عن صدمتها الكبيرة من موقف إدارة النادي الشهير حول منع نزول السيدات اللائي يرتدين مايوه «البوركيني»، «بعدها طلبت أتكلم مع المدير المسؤول عن المكان، لأن بنتي مكنتش هتنزل من غيري، وبصراحة المدير كان ذوق جدا الحقيقة، واتكلمت معاه قولتله أنا لابسة مايوه ومفيش أي مشكلة تخليني منزلش مع ولادي، وفي الآخر وافق ينزلني على مسؤوليته الشخصية وأنا طبعا ربع ساعة وطلعت عشان مردتش إني أذيه».

شعور بالرفض

الموقف أثار استياء «رنا» الشديد من تلك المعاملة السيئة التي تتعرض لها العديد من الفتيات والسيدات، عند لحظات نزولهن إلى الشواطئ والمسابح المختلفة في العديد من المدن والقرى والفنادق السياحية، «إحساسنا إننا مرفوضين أو الناس تبصلنا إننا بيئة أو إن لبس البوركيني مش مشرف للمكان صعب وبيضايق جدا، لأننا من حقنا ننزل زي أي حد طالما اللبس شيك ومناسب، مع إن في ناس بتنزل بالبكيني وبيكون الشكل مش مناسب للجو العام، وبيتم التعامل معاهم بسهولة جدا».