رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

في يومه العالمي.. تصرف معتاد قد يتسبب في الإصابة بمرض البهاق

كتب: آية أشرف -

08:27 م | الجمعة 25 يونيو 2021

البهاق

يحتفل العالم، اليوم الجمعة الموافق 25 يونيو، باليوم العالمى للبهاق، وهو يوم للتعريف بمرض البهاق، وتسليط الضوء على محاربيه، الذين يعانون من مشكلات اجتماعية وصحية عديدة، وكان الدكتور مجدي مجدي بدران خبير المناعة وعضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، تحدث عن المرض بشكل تفصيلي. 

ما هو البهاق؟

بحسب الدكتور مجدي بدران خبير المناعة وعضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، البهاق هو فقدان لون الجلد على شكل بقع، يظهر عادةً أولًا على اليدين والوجه والمناطق المحيطة بفتحات الجسم والأعضاء التناسلية، واكتساب شعر فروة الرأس أو الرموش أو الحواجب أو اللحية لونًا أبيض أو رماديًا بشكل مبكر، مع تغير لون الأنسجة التي تبطن داخل الفم والأنف.

تصرف يومي قد يتسبب في الإصابة بمرض البهاق

وأكد الطبيب أن البهاق مرض مكتسب السبب الرئيسي له التوتر لتأثيره على المناعة، كما أنه ينتشر بنسبة 1% إلى 2% بين سكان العالم، وليس معديا ولكنه يجعل الجلد يفقد صبغة الميلانين.

ويصيب البهاق مختلف أنواع البشرة، ولكنه يكون أكثر وضوحًا في الأشخاص ذوي البشرة الداكنة.

ويمكن لأي شخص من الأطفال والبالغين الذين يمثلون جميع الأعراق أن يصابوا بالبهاق في أي وقت، إلا أن 30% من المصابين من الأطفال.

وقد يصيب البهاق كامل الجلد، أو يكون جزئيا في جانب واحد من الجسم، أو بؤريا في منطقة واحدة من الجسم.

هل هناك علاقة بين مرض البهاق وفقدان السمع؟

بحسب حديث الدكتور مجدي بدران لـ «هن» فإن 12% من مرضى البهاق قد يعانون من فقدان السمع لوجود خلل مناعي في الخلايا الصبغية للأذن الداخلية مما يؤدى لفقدان السمع.

ما علاقة التوتر بالبهاق؟

أكد خبير المناعة وعضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، أن التوتر الشديد يزيد من حدوثه، قائلًا: «الضغط النفسي والعاطفي يسبب زيادة خطر حدوث البهاق بشكل مفاجئ».

مخاطر الإصابة بالبهاق

قد يكون الأشخاص المصابون بالبهاق أكثر عرضة للإصابة بما يلي:

الاضطراب الاجتماعي. 

الاضطراب النفسي.

حروق الشمس.

مشاكل في العين.

فقدان السمع.