رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«ساب لهم الرضعة ومشي».. أب يتجرد من مشاعر الأبوة بترك طفليه بأحد شوارع المنصورة

كتب: أحمد الأمير -

06:46 ص | الأربعاء 23 يونيو 2021

طفلي المنصورة

تجرد رجل من مشاعر الأبوة بعدما ترك طفليه في الشارع الموازي لـ «مستشفى الأطفال» التابع لجامعة المنصورة، تاركًا لهما قنينتي رضاعة وهما يبكيان حتى غلبهما النوم وعثر عليهما بعض الأهالي وهما جائعان وتجمع الأهالي حولهما فاكتشفوا أن والدهما تركهما دون رحمة أو شفقة.

وعثر أهالي المنصورة على الرضيعين وهما في حالة يرثى لها وبجوارهما «الطعام» وبدت ملابسهما متسخة واتضحت عليهما علامات التعب حتى بدأوا في التجمع للوقوف على سبب وجود الرضيعين نائمين أسفل «سور» مستشفى الأطفال بجامعة المنصورة وتحديدًا في الشارع الموازي له. 

وروى محمد جمال أحد الأشخاص الذين اقتربوا من الطفلين تفاصيل الواقعة التي أحزنت الأهالي بسبب الطفلين البريئين قائلًا: «مساء أمس كنت في طريقي إلى مستشفى جامعة المنصورة ومعي والدتي حيث تتلقى العلاج في مستشفى جامعة المنصورة فوجدت الطفلين يصرخان وحولهما بعض الأهالي بجوار سور المستشفى وبجانبهما قنينتا رضاعة (بزازة) وعلمت من أحد الأشخاص الشاهدين على الواقعة أن والد الطفلين تركهما قبل ساعات وكانا في حالة بكاء شديدة وغلبهما النوم ولم يكن في مخيلته أنه سيتركهما ظنًا منه أنه سيعود مرة أخرى».

مأساة «مُعلمة» تفترش الشارع في عين شمس.. نسيت كل شيء إلا «شخص أذاها»

وأضاف شاهد العيان خلال حديثه لـ«هن» أن إحدى السيدات عندما رأتهما يبكيان أشفقت عليهما فقامت بتغيير ملابس الرضيعين التي أصبحت متسخة بسبب نومهما على الأرض وجلبت لهما بعض الحفاضات وظل الجميع متواجدين لساعات في المكان دون ظهور والدهما في المكان.

وتابع: «بحثنا عن والدهما في الشوارع المحيطة وداخل مستشفى جامعة المنصورة ولم نعثر عليه وقتها حضر رجل وزوجته من المنصورة فقدوا أطفالهم في حادثة وتكفلوا بهما وأنا على اتصال دائم بهما وحكى الزوجان أن والدة الرضيعين تواصلت معهما وحتى الآن لم تتواصل مع الزوجين اللذين تكفلا بهما وأخبرتهما أنها ستذهب إلى منزلهما ولم تأتِ بعد».