رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

أبو القمصان: جرائم العلاقات الزوجية لم تزد ولكن حرية النشر جعلتها تظهر

كتب: محمد متولي -

08:16 ص | الأحد 20 يونيو 2021

صورة أرشيفية

قالت نهاد أبو القمصان، رئيسة المركز المصري لحقوق المرأة، إن معدلات جرائم العلاقات الزوجية لم تزد عن حدها خلال الفترات الماضية بشكل مبالغ فيه، حيث إن مثل تلك الجرائم لها معدلات خاصة في مختلف المجتمعات، لافتة إلى أن هامش حرية النشر حيالها هو السبب في زيادة مثل تلك الأخبار وسماع الناس لها.

وأضافت «أبو القمصان»، خلال مداخلة لها عبر الفيديو ببرنامج «مساء DMC»، والذي تقدمه الإعلامية جاسمين طه، على فضائية «DMC»، أن غياب ما يسمى بـ«العائلة الممتدة»، وهي عائلة الفتاة التي تحتضن الزوجين بعد زواجهما بات سببا رئيسيا لزيادة معدلات العنف الأسري بداخل المنزل عامة، ما ينذر بضرورة تدخل الدولة في الحفاظ على مثل تلك الفتيات والمنازل بشكل عام.

وأوضحت أنه وبالنسبة للأزواج الذين يقومون بإهانة وضرب زوجاتهم، غابت عنهم قيم العادات والتقاليد والاحترام والرجولة، «اللي زي ده متعودش يتربي على قيم الاحترام أو المهارات الحياتية اللي غابت جوه الأسر أو المدارس. إحنا بنشوفها في الظواهر الإجرامية دي».

وشددت على ضرورة دخول الدولة لمنظومة القانون للحفاظ على قيم المواطنين من التغيير، حيث إن سبب العنف الذي ظهر جليا في المجتمع خلال الفترة الماضية سببه أن من أمن العقاب أساء الأدب، وهو ما يجبر الدولة على ضرورة التدخل لضبط إيقاع الناس، «لازم دولة القانون تلعب دور في الموضوع ده، والمحاكمات السريعة هتؤدي لقلة مثل تلك الجرائم».