رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

أزهرى عن واقعة ضرب «جزار السلام» لسيدة: حرام شرعا وعلى المتهم التوبة

كتب: منة الصياد -

03:17 م | الخميس 17 يونيو 2021

ضحية جزار السلم

تسبب مقطع فيديو لم تتعدى مدته الدقيقة، فى حالة من «الجدل والغضب»، بين رواد مواقع التواصل الاجتماعى خلال الساعات القليلة الماضية، حيث ظهر خلاله رجل عُرف إعلاميا باسم «جزار السلام»، مرتديا عباءة بيضاء، وهو يتعدى بالضرب المبرح، على سيدة داخل أحد العقارات بمنطقة النهضة.

غضب شديد على جزار السلام

وحملت معظم التعليقات على الفيديو مناشدات بإنقاذ السيدة ومعاقبة المعتدي ومنها: «ربنا يشل إيده منه لله.. إيه الافترى دا.. لا حول ولا قوة إلا بالله.. دا حيوان.. حسبي الله ونعم الوكيل».

رأي الدين في واقعة جزار السلم 

أكد الشيخ إبراهيم عبد الراضي، أحد علماء الأزهر، أن ما ارتكبه جزار السلم في حق جارته من ضرب وحشي، يعد حرام شرعا، موضحا: «أنه حال أدى التعدى على السيدة لازهاق روحها يعد كبيرة من الكبائر، التي نهى الله عز وجل عنها، والتي تندرج تحت مسمى قتل النفس».

ولفت عبد الراضي، خلال حديثه لـ«هن»، إلى أنه على المتهم التوبة والرجوع إلى المولى سبحانه وتعالى، لأن قتل النفس كل النفس حرام، فالمسلم من سلم الناس من لسانه ويده.

ضحية جزار السلام: ضربني بعد تغريمه 10 آلاف جنيه

وكانت المجني عليها حررت فى وقت سابق محضرا بالواقعة، بالإضافة إلى إقامتها دعوى قضائية اتهمته فيها بإتلاف المحل المؤجر وعدم دفع القيمة الإيجارية، حيث تم تغريمه 200 جنيه و10 آلاف جنيه على سبيل التعويض.

القبض على جزار السلم

ومع تداول مقطع الفيديو، تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض المتهم، ليتبين أن الخلاف على إيجار المحل الذي استأجره من الضحية.