رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

بسبب شغف ابنتها.. «لين» تحول الأشخاص إلى ألعاب كارتونية «ديزني»

كتب: سهاد الخضري -

09:24 ص | الأربعاء 16 يونيو 2021

لين

لم تكن تعلم «لين نشأت» أن شغف طفلتها بشخصيات «ديزنى» سيكون سبباً يوماً ما فى اقتحامها مجال تصميم ألعاب الأطفال، أرادت الأم الشابة مشاركة طفلتها اهتماماتها، وتوصيل رسالة لها بأنها على مقدرة لتصميم شخصيات شبيهة لـ«ديزنى»، وأفضل منها، حيث استطاعت الأم تحويل أشكال الأشخاص لألعاب بهدف إدخال البهجة على الأطفال.

«لين»، 32 عاماً، حاصلة على ليسانس آداب لغة إنجليزية جامعة الزقازيق، تروى قصتها لـ«الوطن»، بأنها وجدت ابنتها تنبهر كثيراً بشخصيات «ديزنى»، فأرادت أن توصل إليها أنها قادرة على تصميم شخصيات أجمل بكثير من ديزني، فأخذت تبحث عن كيفية تصميم ألعاب مشابهة، والخامات المستخدمة فى ذلك لنحو 6 أشهر.

«للأسف قليلاً ما نجد أشخاصًا يصممون هذه النوعية من الألعاب فى مصر، لذا وجدت صعوبة فى بادئ الأمر، حتى علَّمت نفسى بنفسى»، تقولها «لين»، مشيرة إلى أن تصميم اللعبة الواحدة يمر بمراحل عدة، من نحت وصهر بالنار ورسم وتصميم وتركيب، ولم تقتصر مهارات «لين» الفنية على تصميم الدمى، إنما كانت أول من صمم كتابًا حركيًا للتوعية ضد التحرش، مشيرة إلى دعم زوجها اللا محدود لها.

وتختتم «لين» حديثها، قائلة: «كل حلمى إدخال السعادة على قلوب الأطفال، وأن ينتقلوا من الخيال للواقع، ويعلمون أن بداخلهم أبطالا خارقين أسوة بالموجودين فى الكارتون»، كما تحلم بدخولها مجال الديكوباج، خاصة أنها تمتلك تلك الموهبة، وتستطيع التعامل مع الأطفال بصورة رائعة، وأن تجد من يتبنى موهبتها فى ذلك الفن الأقرب إلى قلبها.