رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

معلومات عن مرض «إم بي إس».. علاجه يتكلف مليون جنيه سنويا

كتب: منة الصياد -

12:15 م | الإثنين 14 يونيو 2021

الطفل أحمد

مرض نادر لازمه منذ شهوره الأولى في الحياة، حرمه من التمتع بطفولته بصورة طبيعية، وظل أحمد علي، صاحب الخمسة أعوام، طريح الفراش، لا يدرك ما يدور حوله في عالمه الصغير، وذلك إثر إصابته بمرض نادر، كان سببا في ضعف سمعه وبصره، فضلا عن تأخره العقلي.

تفاصيل مرض الطفل

وكشف والد الطفل، في تصريحاته لـ«هن»، تفاصيل ولادة نجله الأوسط بمرض نادر، أفقده القدرة على عيش حياته بصورة طبيعية، موضحا أن إصابته شُخصت بعد مرور 6 أشهر من ولادته بنقص في الإنزيم التعويضي لبناء الجسم، المعروف علميا باسم «إم بي إس»، ما نتج عنه ظهور العديد من الأعراض عليه، التي جاء من بينها كبر حجم رأسه، وضعف سمعه ونظره.

معلومات عن المرض النادر 

وفي السياق ذاته، كشف الدكتور محمد عز العرب، أستاذ أمراض الكبد خلال حديثه لـ«هن»، تفاصيل مرض «إم بي إس» النادر، والذي يعاني منه الطفل الصغير.

وقال «عز العرب»، إن هذا المرض النادر يعد واحدا من الأمراض الوراثية، حيث تتم الإصابة به نتيجة نقص أحد الإنزيمات داخل الجسم، التي تتسبب في ترسب مواد نشوية معقدة في أعضاء الجسم وأجهزته المختلفة.

وتابع أستاذ أمراض الكبد، موضحا أن تلك المادة النشوية، تترسب في كل من الشرايين والعين والأذن والأعصاب والأعضاء الداخلية للجسم، فضلا عن الدماغ والعظام.

مضاعفات الإصابة بالمرض

ومن مضاعفات المرض التي يتعرض لها المصاب في حالة عدم علاجه: 

- التأثير على الإدراك والذكاء.

- التأثير على النمو الطبيعي للشخص.

علاج مرض «إم بي إس»

ولفت عز العرب، إلى أن علاج تلك الحالات يتمثل في حقنهم بالإنزيم، وهو ما يتطلب تكلفة عالية، حيث إن الحالة الواحدة تحتاج إلى حقن شهرية تصل تكاليفها إلى ما يقرب من مليون جنيه سنويا، وهو ما يمثل عبئا كبيرا على أصحابها.