رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

«نادين» طبيبة تذهب إلى عملها بدراجة في الزقازيق: «بابا بيقولي إحنا مش أوروبا»

كتب: محمد متولي -

01:00 ص | الإثنين 14 يونيو 2021

نادين زناتي

لم يمنعها عملها كـ«عضو هيئة تدريس» من ممارسة الرياضة التي كانت ترغب بها منذ الصغر، بأن تتحرر من القيود المجتمعية، وتمتلك دراجة تكون لها بمثابة وسيلة انتقال سريعة ومفيدة، تقودها لتذهب بها إلى مكان عملها.

تقول نادين زناتي، مدرس مساعد بقسم الأشعة بمستشفى الزقازيق الجامعي، إنها دائمًا ما كانت ترغب في لعب أي نوع من الرياضة، ولكنها كانت تكره الاشتراك في صالات كمال الأجسام أو تمارس الرياضة في الأماكن المغلقة، لذا قررت شراء دراجة والذهاب بها إلى عملها.

وأضافت «زناتي»، خلال استضافتها ببرنامج «الحياة اليوم»، والذي تقدمه الإعلامية لبنى عسل، والمذاع على فضائية «الحياة»، أنها جربت الذهاب بالدراجة إلى عملها في المستشفى يوم الجمعة، لافتة إلى أن والدها ووالدتها وافقا على ما قامت به ولكنهما كانا يخشيان مضايقات المارة لها، موضحة: «أول ما بابا عرف قالي إحنا مش أوروبا، وفيه ناس بتضايقني بس حالات بسيطة».

وأوضحت «زناتي» أنه أثناء تصوير التقرير معها لـ«الفضائية» طلبت منها معدة التقرير الابتعاد عن الكاميرا وقيادة الدراجة والمجيء لها مرة أخرى، وعند اقترابها نحو الكاميرا وجدت أحد الأشخاص يقوم بمعاكستها أثناء التصوير، مازحة: «كنت عايزة أقوله اسكت يا عم إحنا بنصور».

ونصحت «زناتي» الفتيات بالبدء في التغييرـ والقيام بما يحلو لهن من أمور حال كانت مفيدة، وعدم الاهتمام بما يقوله الناس عنهن، «الناس هتتقبل لما الكل ينزل وخصوصا الفتيات»، قائلة: «أول ما جبت العجلة دورت في الجروبات على بنات بتسوق علشان نعمل رحلات بالعجلة ولكن للأسف ملقتش، ودي فكرة جميلة ويا ريت تتنفذ».