رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بدأت بـ«البسي حجاب» وانتهت بتشهير.. القصة الكاملة لـ«خناقة» مي إبراهيم ومتابعة

كتب: آية أشرف -

05:38 م | الأربعاء 02 يونيو 2021

مي إبراهيم

تصدر اسم البلوجر مي إبراهيم، موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» خلال الساعات الماضية، بعدما اختلفت معها إحدى المتابعات، بسبب الحديث عن الحجاب ولفات «التربون»، حيث قامت المتابعة بانتقادها، لتقرر الأخيرة التشهير بصور لها. 

بداية الخلاف  

بدأ الأمر خلال الساعات الماضية، بعدما شاركت البلوجر الشهيرة مي إبراهيم، متابعيها عبر حسابها الشخصي على موقع «إنستجرام» خلال خاصية القصص المصورة «ستوري» وهي تنصح الفتيات بارتداء الحجاب الصحيح، وعدم ارتداء «التربون» مثلها، قائلة: «محدش يعمل زيي ويلبس تربون والبسوا حجاب صح». 

متابعة تهاجم مي إبراهيم: نفاق 

من جانبها، قررت إحدى المتابعات وتُدعى منى عادل، الهجوم على البلوجر مي إبراهيم، حيث وصفتها بالنفاق، قائلة: «مش صعب إنك تلبسي الحجاب الصح لكن تكوني لابسة تربون ومبسوطة وتييجي تقولي لواحدة تانية لأ متلبسيش تربون حرام ده اسمه تناقض وازدواجية ونفاق». 

مي إبراهيم تشهر بصور الفتاة 

من جانبها، قررت مي إبراهيم الرد على المتابعة، وقررت البلوجر الشهيرة عدم الدفاع عن نفسها، بل التشهير بصور الأخيرة، قائلة: «أنا مش هرد، ومش هقول أسمك عشان ده ترقية بالنسبة لك مش عاوزة اديهالك».

وتابعت «إبراهيم» خلال حديثها عبر خاصية «الاستوري»: «دخلت عندك لاقيت دي صورك، وحسيت أن القاعدة صغرت أوي»، وقررت مي نشر صورة أظهرت الفتاة بشكل غير لائق. 

الرواد يهاجمون مي إبراهيم

وعلى الفور، قرر الرواد مهاجمة البلوجر الشهيرة مي إبراهيم لما قامت به من تشهير بصور الفتاة، حيث طالب بعض الرواد «منى» برفع قضية بتهمة التعدي على الحياة الخاصة، والتشهير بصورها. 

وفي هذا الصدد، ردت المتابعة منى عادل، عما فعلته البلوجر في منشور، قائلة: «مي ابراهيم منزلة ستوري عني ومقالتش ولا جملة مفيدة، بالعكس بتنافق نفسها أكتر، وكل اللي عملاه انها منزله صورتين ليا وبتقول إنها اختارت الصورتين دول عشان توريني أنا ايه».

وتابعت الفتاة في منشور لها عبر «فيسبوك»: «أنا بتفرج على الستوري مستنياها ترد على اللي قولتله أو تكدبني أو تنتقد طريقة تفكيري مش شكلي،  يامي انتي فاكرة إني هزعل بسبب الصورتين، أنا عمري ما اتكسفت من شكلي ولا اهتميت بالكادرات اللي بتصور فيها عشان احنا ناس مش بناكل عيش ونصرف ع نفسنا بفلوس الـ Views والريتش ومتتقهريش أوي كده ياستي، أنا قولت رأيي فيكي إللي أنا لسه على موقفي فيه، وكنت حابة اقولك كمان انتي ملكيش أي إنجازات في الحياه غير إنك فاكرة إن دمك خفيف، وبليز يا جماعة محدش يبعتلي يقولي مي إبراهيم بتكلم عنك تاني، عشان أنا مش مهتمة وهيا كانت بالنسبالي مجرد شخص عابر اتكلم، وانا انتقدت اسلوبه مش هعيش عمري كله شاغله نفسي بيها وبآرائها».