رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

استخدمته الفتيات للتعبير عن مشاعرهن.. «كوميك القرد» قصة عمرها 18 عاما

كتب: أحمد الأمير -

10:05 ص | الأحد 30 مايو 2021

قرد البابون

تلجأ الفتيات على مواقع التواصل الاجتماعي إلى الصور الكوميدية والـ«كوميكس» والـ«ميمز» للتعبير عن مشاعرهن وحالتهن بحس فكاهي، ونقل الواقع اليومي بصورة ساخرة، وبرز خلال الفترة الماضية «كوميك القرد»، الذي يتحدث في الهاتف وحقق رواجًا واسعًا بين مستخدمات مواقع التواصل الاجتماعي، إذ أصبح وسيلة للسخرية على المواقف المختلفة.

وانتشرت سخرية واسعة بين الفتيات باستخدام كوميك القرد على الجملة الشهيرة من مسلسل «اللي ملوش كبير» على لسان أحمد العوضي، والتي تقول: «على الله حكايتنا»، تعبيرًا عن علاقاتهن غير المحددة مع «الكراش»، وقصص الحب من طرف واحد.

كما انتشرت أيضًا سخرية من الفتيات اللواتي يبالغن في الحديث عن كثرة الراغبين في الزواج منهن، ويعملون في وظائف مختلفة مثل «ضابط وطبيب ومهندس».

 

 وحضر «ميم القرد» أيضًا مواقف أخرى من السخرية التي تتحدث عن «غيرة البنات» من مواقف في الحياة اليومية على منصات التواصل الاجتماعي، وهو ما جعل الـ«كوميك» ينتشر وتنشره أعداد كبيرة من الفتيات.

بشرى تعيد نشر "كوميك" من يوم فرحها وهي حزينة: كنت مستنية البوفيه

 

 

 كما استخدم عدد من الفتيات على مواقع التواصل الاجتماعي«كوميك القرد» للتعبيرعن الفتيات اللواتي يتعمدن إخفاء علاقاتهن العاطفية وإعجابهن بشكل واضح وصريح لأسباب مختلفة.

 

وتعود قصة هذا القرد إلى الزوجين المصورين «جي كيه» و«فيكي هارت» الشريكين في ملكية إحدى شركات للتصوير الفوتوجرافي والفيديو في الولايات المتحدة الأمريكية، وخطرت هذه الفكرة على بالهما في عام 2003، حينما كانا يلتقطان صورًا للمسؤولين التنفيذيين في «سان فرانسيسكو»، حسب موقع «Vox».

واقترح الزوج جي كيه على زوجته استعمال قرود البابون ليحلوا مكان المديرين، وبالفعل كانت هذه الفكرة مضحكة للغاية وأثارت إعجاب العديد من الأشخاص.

وبالفعل تواصل المصوران مع أحد المدربين لهذا النوع من القردة واستغرق التحضير لجلسات التصوير شهرين كاملين عانى خلالهما فريق العمل من خفة الظل والعفوية التي تعاملت بها قردة البابون معهم، والتي أكلت 100 دولار خلال تصويرها وهي تمسك بالأموال، كما ألقت جهاز الـ«لاب توب» من أعلى الطاولة.