رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

رجل ببدلة يبحث عن العمل كـ بواب.. ونجله يفجر مفاجأة: «بيهرب من النفقة»

كتب: آية أشرف -

11:10 ص | الأربعاء 26 مايو 2021

محمد حسن

«محدش محتاج بواب عمارة أو خفير.. أنا ماليش مكان أنام فيه.. أنا جاهز وده رقم تليفوني».. منشور أثار استعطاف رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة المجموعات الخاصة بالتوظيف، لشخص يُدعى محمد حسن، سائق سابقًا، وفقًا لروايته، يبحث عن عمل بمنشور استعطافي، مرفق معه عدة صور له، ظهر من خلالها بمظهر أنيق، نظارة شمسية مع بدلة أنيقة ورابطات عُنق. 

لم يمر الكثير على المنشور، إلا وبات يتداول على منصات مواقع التواصل الاجتماعي، باحثين له عن عمل ورزق بالحلال، محاولين التواصل له بالطُرق كافة من خلال رقم هاتفه وحسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي. 

منشورات كثيرة للبحث عن أعمال مختلفة 

وبالبحث عن حساب صاحب المنشور الشهير، وُجد أنه ينشر الكثير من المنشورات التي يبحث فيها عن أعمال مختلفة، بلهجة استعطاف مثيرة للجدل، كان على رأسها البحث عن العمل بالسواقة، أو كفرد أمن، مُرفق معهما جزءا من ظروفه التي يرويها، مدونًا: «عاوز مكان أعيش فيه»، و«هموت من الوحدة». 

التعليقات تبدأ في إثارة الجدل 

وعلى الرغم من تعاطف الكثير ومحاولات مساعادته في إيجاد عمل، إلا أن البعض هاجمه بعدة تعليقات استنكارية، ما بين: «مش لاقي تاكل ولابس بدلة وكرافتة»، «طب ما تنزل تدور على شغل بدل القاعدة على النت»، «شوف شغل بدل ما بتنزل صورك بالبدلة والنضارة» الأمر الذي أثار الشكوك حول صحة المنشور. 

الأمر الذي دفع البعض للتراجع عن التعاطف معه، خاصة أن صاحب المنشور لم يرد على رقم هاتفه، أو على التعليقات التي يتلقاها عبر حسابه الشخصي، ما أثار التساؤلات حوله. 

نجل صاحب المنشور يفجر مفاجأة: بيهرب من النفقة ويصرف فلوسه على علاقاته النسائية

مفاجأة قلبت موازين الأمر رأسًا على عقب، بعدما قرر باسم محمد حسن، نجل صاحب المنشور، بتكذيب روايته، مؤكدًا أن الهدف من تلك المنشورات هو التشهير به وأشقائه من الأب، وهروب والده من دفع النفقات، بعدما انفصلت عنه زوجته الأولى والدة «باسم» وخلعته الزوجة الأخرى. 

اتجوز أمي شهور.. وأول مرة أشوفه وأنا 20 سنة

من جانبه كشف «باسم» التفاصيل لـ «هُن»، قائلًا: «مش حابب أقول ده فعلًا وصعب عليا، لكن أسف إنه أبويا، الراجل ده طلق أمي وهي حامل فيا، ورماها بدون مصاريف، بسبب علاقاته وتصرفاته وأسلوبه اللي مقدرتش تتحمله، وبعد ما سابته بفترة وبعد ولادتي أتجوزت حد تاني تكفل بيا». 

وأضاف «باسم»، 30 عاما: «أول مرة أشوفه كنت 20 سنة، بعد ما طلب يشوفني، عرفت إن ليا إخوات منه بنتين 25 و17 سنة، وولد واحد 20 سنة، وبرده سايبهم ومش بيصرف عليهم بعد ما مراته التانية خلعته». 

وتابع: «أسلوبه مش حلو، وتصرفاته وعلاقاته النسائية متعددة، وده سبب فشل زيجاته، مش بيسأل عننا ولا حتى عن ولاده التانيين، هو أب غير مسؤول عاوز يشهر بينا ويهرب من النفقة وخلاص».