رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

حكاية مشردة في الـ80 بالسيدة زينب: طردوها بدون رحمة «فيديو»

كتب: لمياء محمود - آية أشرف -

07:18 ص | الجمعة 14 مايو 2021

مشردة السيدة زينب

على سلالم إحدى العمارات بمنطقة السيدة زينب، جلست العجوز، التي لا تعرف اسم ولا عنوان، لا تعرف لما بقيت هُنا، وما ينتظرها من مجهول، سيدة في الـ80 من عمرها، أصبحت مُشردة بالشوارع، تختبئ بالعمارات، فغاب عقلها عنها، زهدت كل من حولها، حتى المساعدة أصبحت تقبلها باستماتة.

بجلباب غير مهندم، كأنه شاهد على القسوة التي عاشتها، وملامح خائفة من البشر، الرعشة تسيطر على جسدها، تجلس السيدة على سلم إحدى العمارات، وهي تلتفت يمينًا ويسارًا، لا تعي لحديث من حولها، في مقطع فيديو وثقه أحد فريق «مؤسسة معًا لإنقاذ إنسان»، المعنية بإنقاذ المشردين. 

وأظهر المقطع، محاولة أحد فريق المؤسسة التعامل مع الحالة، التي ظلت لا تتجاوب معه من شدة خوفها، وهو يقنعها بالذهاب معه إلى المؤسسة لرعايتها. 

8 معلومات عن الممثلة مروة محمد بعد تحولها إلى فتاة مشردة بالشوارع 

طردوها بدون رحمة ولا إنسانية 

يقول المهندس محمود وحيد، رئيس مجلس إدارة المؤسسة الخيرية، التي من شأنها تتولى رعاية المُسنة: «عندها 80 سنة، اتطردت بدون رحمه ولا إنسانية في السيدة زينب».

وتابع «وحيد» خلال حديثه لـ«هن»: «للأسف مش معاها إثبات شخصية، ومش واعية ولا مدركة لأي حاجة خالص، غير إنها اتطردت وبقت مشردة في العُمر ده». 

جار التعامل معها لإنقاذها 

وأكد رئيس مجلس إدارة المؤسسة الخيرية، أنه بالفعل تم نقلها إلى الدار لرعايتها، وبدء حياة أدمية نظيفة: «نقلناها الدار، وبنشتغل حاليًا على النظافة الشخصية بها، والكشف الطبي، لأن حالتها حرجة جدًا، عشان تقدر تتكيف وتتعامل». 

واختتم: «لسة مش قادرة تحكي كل اللي حصلها، لكن إحنا هنهتم بيها ونرعاها وتعيش وسطنا». 

مشردة في شوارع شبرا.. «أوكا» عاشت 10 سنين وسط القمامة: كلهم اتخلوا عني